الشروق نيوز 24

بلدية البندريل الاسبانية تعلن الحداد بعد وفاة أربعة أطفال مغاربة.....

بلدية البندريل الاسبانية تعلن الحداد بعد وفاة أربعة أطفال مغاربة.....

أعلنت بلدية مدينة البندريل (ضاحية تاراغونا، جنوب كاطالونيا)، اليوم الأربعاء، الحداد لمدة يومين على إثر مصرع أربعة أطفال مغاربة من عائلة واحدة في حريق اندلع، ليلة الثلاثاء في مقر سكناهم.


وذكر مصدر من بلدية البندريل أن جميع الاحتفالات التي كانت متوقعة خلال يومي 26 و27 ستؤجل إلى وقت لاحق.

وكانت مصادر من القنصلية المغربية بتاراغونا قد أعلنت صباح اليوم أن أربعة أطفال من عائلة مغربية واحدة تتراوح أعمارهم بين 3 و12 سنة، لقوا حتفهم إثر اندلاع حريق في منزلهم.

وأضافت المصادر، في اتصال هاتفي مع مراسل وكالة المغرب العربي للأنباء ببرشلونة، أنه تم نقل والد الضحايا (51 سنة) الذي أصيب بحروق شديدة، إلى مستشفى فال دي برون بمدينة برشلونة.

كما أصيب، طبقا لنفس المصدر، أربعة أشخاص آخرين، بينهم والدة الأطفال الأربعة (38 سنة) وطفلة تبلغ من العمر سنتين، تم نقلهم إلى أقرب مركز صحي لتلقي العلاجات اللازمة.

وأفاد بلاغ للقنصلية العامة للمغرب بتاراغونا بأن القنصل العام انتقل إلى مكان الحادث فور علمه بالحريق لتقديم المساعدات الضرورية للعائلة المغربية.
كما يتابع صحبة السلطات المحلية وممثلي الجمعيات المغربية في المنطقة مجريات التحقيق حول أسباب اندلاع الحريق.

وكانت مصادر من رجال الإطفاء، قد أعلنت، في وقت سابق، أن الحريق دمر الشقة بكاملها، كما أسفر عن خسائر جسيمة في باقي منازل الطابق الرابع من المبنى.

وأجلت مصالح الوقاية المدنية سكان المباني القريبة، فيما تم تعبئ وحدات من الأطباء النفسانيين لتقديم الدعم لأقرباء الضحايا.



رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://choroknews24.com/news1671.html
نشر الخبر : admin
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات ()
طباعة الصفحة
التعليقات ()
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. <br /> وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.