الشروق نيوز 24

كيف تجند جماعة الإخوان المسلمين أفراد الجالية المغربية بإيطاليا ؟؟؟؟ الجزء الثاني ....نموذج ابريشيا ...

كيف تجند جماعة الإخوان المسلمين أفراد الجالية المغربية بإيطاليا  ؟؟؟؟ الجزء الثاني  ....نموذج ابريشيا ...

محاولة إحتكار رخصة الذبح* اللحم الحلال * بمدينة ابريشيا ونواحيها من طرف جماعة الإخوان المسلمين بالمدينة برئاسة السوري أيمن الصباغ ، لكن بأيادي مغربية المتمثلة في عبد السلام حران أمير الجماعة بالمدينة ، والأخ امبارك مسؤول حركة الإصلاح والتوحيد بالمنطقة ، لم تنجح بعدما إنتفض أصحاب المجازر الإسلامية المغربية والتجارالمغاربة للحم الحلال بالجملة بالجهة ، وهكذا تصدى لهذه العملية الإحتكارية كل من عبد الله أجدي صاحب المجزرة الإسلامية بلينو..والتاجر المغربي للحم الحلال بالجملة عبد السلام البوهادي الذي كان قد دخل لتوه تسويق عالم تجارة اللحوم بصيغته الإسلامية ..وهنا لابد من ذكر دور المركزالثقافي الإسلامي بكافاردو برئاسة الفقيه محمد المنحدر من مدينة فاس ، الذي كان حاملا وحافظا لكتاب الله ، الذي كان له دور أساسي في إفشال عملية إحتكار رخص الذبح الحلال من طرف جماعة الإخوان المسلمين بايطاليا التي تدعي دائما أن هدفها هو نشر تعاليم الدين الإسلامي الحنيف ....
في هذه المرحلة سيظهر الثنائي القادم من مدينة روما ، عبد الحميد الليبي القيادي الإخواني بجماعة الإخوان المسلمين بليبيا ، والشيخ المدعو عبد الحميد الطايل الذي كان مسؤولا أولا عن منظمة الإعاثة الإسلامية بايطاليا ..RELIEF...الذراع الإغاثي لجماعة الإخوان المسلمين العالمية التي يرأس إدارتها حفيد المؤسس الروحي للجماعة *الإمام حسن البنا * ومقرها لندن عاصمة بريطانيا ..
هذا الثنائي كان يديران مركزا ثقافيا إسلاميا بروما ، وتناقلت الأخبار أنهما إستحوذا على مبلغ 20 مليون ليرة أي ما يقارب 10.000 أورو من ميزانية المركز.
عبد الحميد الطايل المنحدر من قرية بيتبس التابعة لمحافظة المنوفية ، قيادي كبيرللجماعة مهمته في المركز تأطير وتجنيد الشباب المغاربة والعرب ، قدومه للمدينة بصحبة عبد الحميد الليبي أحدث صراع وإنقسام رهيب بين صفوف الجماعة بالمدينة ، الذي يتمثل في تيار الفلسطينيين بقيادة د .حسام الطبيب الجراح من جهة ، وتيار السوريين بزعامة أيمن الصباغ صاحب شركة التصدير والإستيراد من جهة ثانية وعبد الغني حجازي المقيم حاليا بالمملكة العربية السعودية ...
للعلم أن عبد الحميد الطايل كمسؤول أول عن منظمة الإغاثة الإسلامية بايطاليا كان يأخذ نسبة 2.50 في المائة من جميع التبرعات التي كانت تجمع بالمراكز الإسلامية المنتشرة بالجهات والمدن الإيطالية ، والتي أغلبها من تأسيس وتمويل أفراد الجالية المغربية بايطاليا ...
عملية الإحتكار الفاشلة لرخص *الذبح اللحم الحلال * وقدوم عبد الحميد الليبي ، وعبد الحميد الطايل تزامنا مع حملة جمع التبرعات لشراء المركزالثقافي الإسلامي *بفيا كورسيكا* ، بحيث تم تشكيل لجن تمثل جميع الجاليات العربية والإسلامية والإفريقية ، وكان رئيس هذه اللجن التونسي سامي الطرابلسي القيادي بحركة النهضة التونسية ...
لهذا يمكن الجزم أن ممثلي أفراد الجالية المغربية في اللجن كانوا لا يعلمون علم اليقين الأهداف الخفية لجماعة الإخوان المسلمين بإيطاليا من خلال هذا المشروع الإسلامي الأول من نوعه في الديار الإيطالية ..
في هذه اللحظة كان الصراع قد إشتد بين التيار الفلسطيني في الجماعة والتيار السوري ، مما دفع قيادة الجماعة الأم بالإستعانة بأمين عام المنظمات الإسلامية بسويسرا الأستاذ عماد بناني الليبي الأصل والحاصل على الجنسية السويسرية ، وهو قيادي كبير للجماعة بدولة سويسرا الأوروبية ..
هذا الصراع إنتهى بطبيعة الحال لصالح التيار السوري في الجماعة بزعامة أيمن الصباغ ..
وهكذا إنفرد الطبيب السوري بإدارة المركز الثقافي الإسلامي ، لكن بعد إجراء عملية إنتخاب لمجلس الشورى الذي كان يتكون من سبعة عشر عضو ، إثنا عشر منهم ينتسبون لجماعة الإخوان المسلمين بالمدينة ، والخمسة الآخرين كانوا عبارة عن النشطاء الذين كانت ترى فيهم قيادة الجماعة بالمدينة ، وبالمركز خطرا على مخططاتها ...
لهذا عملت قيادة المركز أو بالأحرى قيادة الجماعة بالمدينة على إستقطاب العناصر النشيطة من أفراد الجالية المغربية والعربية والإفريقية والإسلامية بالمركز سواء بتجنيدهم أو بإشراكهم في مشاريع إقتصادية مختلفة ، لضمان ولائهم وسكوتهم ...وأعطيت هذه المهمة للمصري عبد الحميد الطايل ...
وهكذا ترى أغلب المسؤولين بالمركزالثقافي الإسلامي ببريشيا يتوفرون على أسهم في تعاونيات العمل ، أو في وكالات السفر ، أو في مشاريع تجارية كالمجازر الإسلامية ، أو في شركات التصدير والإستيراد ، وخير مثال المصري أحمد الشرقاوي الذي كان عاملا عاديا * CARICO ..ED SCARICO..في إحدى التعاونيات ، أصبح شريكا أساسيا لأيمن الصباغ في شركة التصدير والإستيراد فرع مصر ...
السؤال المطروح ماذا كان دورممثلي أفراد الجالية المغربية بالمركز الثقافي الإسلامي بفيا كورسيكا ؟
كانوا عبارة عن قنطرة لأهداف قيادة الإخوان المسلمين بالمدينة وبايطاليا عموما ، تعطى لهم الأوامر بإسم الدين ، وينفذون عن طيب خاطر ...لكنهم تجدهم أشد قسوة على إخوانهم المغاربة الذين نجحوا في عالم الغربة ، بل يساهمون بشكل أساسي في إلصاق التهم التي أطلقوها قياديي الإخوان المسلمين بايطاليا ضد الناشطين المغاربة الذين إكتشفوهم على حقيقتهم ، ويرويجونها بشكل فظيع ..
المغاربة يخدعون بسهولة لحسن نيتهم وحبهم للدين الإسلامي ، لكن مع الأسف لايتعاونون لمحاربة الفكر الإخواني التسلطي ، فهناك أفراد من جمعية تطوعوا لجمع التبرعات لشراء أو كراء مركز ثقافي إسلامي إدارته مغربية بإمتياز ، لكنهم طوال ثلاث سنوات لم يجمعوا إلا 3000 أورو أو 5000 أورو !!! لهذا يبقى السؤال مطروح لماذا نعمل على إنجاح أي مبادرة لممثلي الاتحاد والهيآت الإسلامية بايطاليا ..المعروف ب U.C.O.I. ونفشل أي مبادرة يتولاها مغاربة ..؟؟؟؟
صدقالشاعر العربي أبوالعلاء المعري حين قال : نعيب زماننا والعيب فينا ....وما لزماننا عيب سوانا...



يتبع ....


فرحان ادريس ...



للذكر المقال أرسلناه إلى : الديوان الملكي
..............................إلى الإدارة العامة للدراسات والمستندات ..

.......................رئاسة الحكومة
........................الأمانة العامة للحكومة
........................رئاسة البرلمان المغربي
........................رئاسة مجلس المستشارين
........................رؤساء الفرق البرلمانية
.........................وزارة الشؤون الخارجية والتعاون
.........................وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية المغربية
..........................وزارة الجالية والهجرة
..........................وزارة النقل والتجهيز ..
..........................المجلس العلمي الأعلى بالرباط
...........................وزارة المالية
.........................مجلس الجالية
..........................مؤسسة الحسن الثاني لمغاربة الخارج
..........................الأمانة العامة للأحزاب السياسية المغربية
..........................السفارات المغربية بالخارج
..........................القنصليات المغربية بالخارج ...

















































رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://choroknews24.com/news4215.html
نشر الخبر : admin
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات ()
طباعة الصفحة
التعليقات ()
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. <br /> وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.