الشروق نيوز 24

نداء من عائلة جادة إبراهيم إلى مغاربة إيطاليا للبحث عن إبنهم المفقود لأكثر أربع سنوات ؟؟؟

نداء من عائلة جادة إبراهيم إلى مغاربة إيطاليا للبحث عن إبنهم المفقود لأكثر أربع سنوات ؟؟؟

الجديد في الهجرة الغير الشرعية للديار الإيطالية هوأن ظاهرة النساء المغربيات بمختلف الأعمار بدأن يتدفقن بشكل رهيب بالعديد من المدن الإيطالية ، والوجهة المفضلة عادة لهؤلاء الشابات هو العمل داخل الملاهي والنوادي الليلية ، لكن بالمقابل هناك ظاهرة مقلقة بدأت تتزايد في الآونة الأخيرة هو إختفاء العديد من الشبان المغاربة بشكل مفاجئ وإنقطاع أخبارهم عن عائلتهم بالمغرب ..
وهذا ماحصل مع الشاب المغربي جادة ابراهيم الذي لم يعد يتواصل مع أفراد أسرته المقيمة بالدار البيضاء المقيمة بدرب لعضم بلوك د الرقم 16 زنقة 18 قرية الجماعة البيضاء منذ أكثرمن أربع سنوات ، ولقد شوهد آخر مرة في مدينة ميلانو ...
السؤال المطروح ما الذي حدث للشاب جادة ابراهيم ؟؟ لأنه في الأشهر الماضية تم العثور على العديد من الشبان المغاربة المقتولين والمرمى في بهم بأطراف المدن ؟؟؟ وهل فعلا إنتهى به الأمر في أحد السجون الإيطالية بتهمة التجارة في المخدرات ؟؟ أو ماذا ؟؟ لأنه لا يعقل أن يختفي عن الأنظار دون سبب ؟؟؟ ...في إيطاليا هناك العديد من الشبكات المتطرفة التي تعمل على تجنيد الشبان المغاربة لصالح التنظيمات الإرهابية الموجودة بالعراق أو سوريا ، ولاننسى مؤخرا تواجد جمعيات إيرانية شيعية تعمل ليل نهار بين صفوف شباب الجالية المغربية بإيطاليا من أجل إقناعهم لإعتناق المذهب الشيعي ، وتستعمل في عملية التجنيد عادة وجوه من جنسيات أخرى كالسورية والعراقية والباكستانية ..
وهنا تطرح إشكالية دور جمعيات المجتمع المدني والديني المغربية المتواجدة بكثرة بمختلف الجهات و المدن الإيطالية ؟؟؟ ودورها في التواصل بين أفراد الجالية المغربية المقيمة بالديار والإيطالية ؟؟؟ أو أن وجودها يقتصر على الصراع فيما بينها وتبادل الشتم والقذف على مواقع التواصل الإجتماعي المختلفة ؟؟ ولماذا لا نجد برنامج أسبوعي يتطرق للمختفين بالديار الإيطالية ؟؟؟ بتنسيق بطبيعة مع السلطات القنصلية والإيطالية الأمنية المحلية منها والجهوية والإيطالية !!ولماذا هناك !غياب تام للمصالح الإجتماعية المتواجدة بالسفارة والقنصليات المغربية المتواجدة بالديار الإيطالية ؟؟؟
عادة المسؤولين المغاربة المتواجدين بالديار الأوروبية المكلفين بالملف الأمني الخارجي يجب أن تعطى لهم إمكانيات جديدة من مواد بشرية ولوجيستيكية من أجل تتبع الشباب المغاربة المفقودين سواء الذين يقعون في شبكة التنظيمات الإرهابية أو أولئك الذين يتم إستدراجهم من طرف المنظمات الإجرامية ، أو الذين يعتنقون يوم بعد يوم المذهب الشيعي بمختلف الدول الأوروبية ..
أسرة جادة ابراهيم تناشد كل مهاجر مغربي غيور مقيم بمختلف المدن الإيطالية أن يكون عينها من أجل إيجاد إبنها الفقود منذ أربع سنوات ، وأن يتصل إما بالإدارة العامة للموقع الإخباري { الشروق نيوز24} ، أو برقم الهاتف الجوال المنشور في أسفل النداء ...

للإستسفار عن قضية المفقود جادة ابراهيم المرجو الإتصال على الهاتف الجوال التالي
00212664611218....

يتبع ...


للذكر المقال ... أرسلناه إلى : الديوان الملكي

.......................رئاسة الحكومة
........................الأمانة العامة للحكومة
........................رئاسة البرلمان المغربي
........................رئاسة مجلس المستشارين
........................رؤساء الفرق البرلمانية
.........................وزارة الشؤون الخارجية والتعاون
.........................وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية المغربية
..........................وزارة الجالية والهجرة
..........................وزارة النقل والتجهيز ..
..........................المجلس العلمي الأعلى بالرباط
...........................وزارة المالية
.........................مجلس الجالية
..........................مؤسسة الحسن الثاني لمغاربة الخارج
..........................الأمانة العامة للأحزاب السياسية المغربية
..........................السفارات المغربية بالخارج
..........................القنصليات المغربية بالخارج ..





رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://choroknews24.com/news5181.html
نشر الخبر : admin
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات ()
طباعة الصفحة
التعليقات ()
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. <br /> وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.