الشروق نيوز 24
Advertisement

مافيا العقار بأرفود والنهب والسطو على ملك الغير أمام أعين السلطات الأمنية والقضائية والمحلية والجهوية ..نموذج 52 أسرة من عائلة بالكشة !!! الخفايا والأسرار ؟؟؟ الجزء الأول ؟؟؟

مافيا العقار بأرفود  والنهب والسطو  على ملك الغير أمام أعين السلطات الأمنية والقضائية والمحلية والجهوية ..نموذج 52 أسرة من عائلة بالكشة !!! الخفايا والأسرار ؟؟؟ الجزء الأول ؟؟؟

حين وجهنا سابقا رسالة مباشرة لحضرة المدير العام للمديرية العامة للدراسات والمستندات المعروفة إحتصارا بلادجيد ، من أجل التدخل لإنصاف ما يقارب 52 أسرة من عائلة بالطشة الموجودة بإقليم أرفود جهة درعة تافيلالت الذين تعرضوا ولازالوا يتعرضون لعملية نهب وسطو ممنهج على أملاكهم العقارية أمام أعين السلطات المحلية الأمنية منها والقضائية التابعة لإقليم الراشيدية ..

كان الهدف الأساسي هو إثارة المسؤول الأول عن الأمن الروحي لمغاربة العالم لحجم قضية السلب والنهب التي يتعرض إليها أفراد أسرة بالكشة منذ سنين ولا أحد إلتفت إليهم لأنه هناك أطراف سياسية كبيرة وراء مافيا العقار بأرفود التي يتزعمها كواجهة عائلة القاسمي ومن معه ..

عائلة بالكشة راسلت جميع الجهات المحلية منها والجهوية والوطنية الأمنية منها والقضائية بما الديوان الملكي ،لكن مع الأسف لا مجيب ؟؟؟
كأنه قدر المواطنين المغاربة بالداخل والخارج أن يخضعوا لعمليات النهب والسلب والسطو في العهد الجديد بقيادة الملك محمد السادس !!! ، عهد الإنصاف والمصالحة وحقوق الإنسان !!! وعهد الثورة الكبيرة للصحافة الألكترونية !!! والتناوب الديموقراطي على السلطة ..!!!
وهذا ما يضطر المواطنين المغاربة عادة سواء المقيمين بالداخل أو الخارج بنشر أشرطة فيديو على مواقع التواصل الإجتماعي المختلفة مخاطبين مباشرة الملك محمد السادس ملك الفقراء من أجل التدخل لإنصافهم ضد مافيا العقار المتعددة والمتواجدة في كل المدن والقرى المغربية ، والتي تجول وتصول في كل مكان ولا أحد يحاسبها من ممثلي السلطات الأمنية والقضائية والسياسية المختلفة ؟؟؟
الغريب في الأمر هو أنه تم منح رخصة لعائلة القاسمي من أجل بناء محطة وقود رغم وجود دعوة قضائية بالمحكمة الإبتدائية ، يعني هناك قضية تنازع بالمحاكم ؟؟ حين تتصفح الوثائق الرسمية الموجودة لدى عائلة بالكشة التي أرسلتها لكل الجهات المعنية تستغرب كيف أن عائلة مافيا العقار بأرفود التي يتزعمها القاسمي ومن معه تتصرف كأنها هي المالك للعقار المتنازع عليه ..

القضية فيها أطراف عديدة كالأخوين الأنصاري وغيرهم من القيادات السياسية الكبرى بالمغرب التي عوض أن تقوم بطبيق القانون وحماية الملك العام والخاص للمواطنين المغاربة تقوم بخرقه يوميا وفي الليل والنهار وأمام أعين السلطات المحلية والجهويو والوطنية الأمنية منها والقضائية والسياسية ..
يبقى السؤال مطروح هل نحن في دولة الحق والقانون ؟؟؟ أم نحن في غابة القوي يأكل الضعيف ؟؟؟

للذكر أن الموقع الإخباري الشروق نيوز24 سيبدأ حملة إعلامية ضد مافيا العقار بأرفود ولن تتوقف وسيتم إرسال المقالات لكل الجهات المتورطة في القضية سواء المحلية منها والجهوية والوطنية ، وستقوم الإدارة العامة للجريدة الورقية الشهرية بإجراء تحقيق كامل في القضية وسينشر في العدد المقبل للجريدة التي سيتم توزيعه في كل مدن وقرى جهة درعة وتافيلالت ، وفي الوزارات والمؤسسات التي بشكل أو آخر معنية بقضية مافيا العقار بأرفود ...52 أسرة من عائلة بالكشة تناشد الملك محمد السادس ملك الفقراء من أجل إنصافها ضد مافيا العقار الموجودة بأرفود ...

يتبع ....

للذكر المقال ... أرسلناه إلى : الديوان الملكي

.......................رئاسة الحكومة
........................الأمانة العامة للحكومة
........................رئاسة البرلمان المغربي
........................رئاسة مجلس المستشارين
........................رؤساء الفرق البرلمانية
.........................وزارة الشؤون الخارجية والتعاون
.........................وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية المغربية
..........................وزارة الجالية والهجرة
..........................وزارة النقل والتجهيز ..
..........................المجلس العلمي الأعلى بالرباط
...........................وزارة المالية
.........................مجلس الجالية
..........................مؤسسة الحسن الثاني لمغاربة الخارج
..........................الأمانة العامة للأحزاب السياسية المغربية
..........................السفارات المغربية بالخارج
..........................القنصليات المغربية بالخارج



Advertisement

رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://choroknews24.com/news5206.html
نشر الخبر : admin
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات ()
طباعة الصفحة
التعليقات ()
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. <br /> وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.