الشروق نيوز 24

لماذا يعرقل سفراء بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي عمل بعض القناصلة الجدد بالديار الإيطالية ؟؟ الخفايا والأسرار ؟؟ الجزء الثاني ؟؟

لماذا يعرقل  سفراء بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي عمل بعض  القناصلة الجدد بالديار الإيطالية ؟؟ الخفايا والأسرار ؟؟ الجزء الثاني ؟؟

العديد من المسؤولين بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي يتساءلون لماذا هناك حملة إعلامية داعمة للقنصل العام الجديد بالديار الإيطالية ، السيد بوزكري الريحاني ، سواء حين كان على رأس الإدارة العامة للقنصلية العامة ببولونيا ؟؟، أو حين عين مؤخرا على رأس القنصلية العامة المغربية بميلانو؟؟ عوض القنصلة العامة السابقة فاطمة البارودي على إثر فضيحة الإختلاس المالي الكبيرة التي كان بطلها المحاسب السابق للقنصلية عزيز الساهل ..
وهناك أخبار تروج في الكواليس ويرددها المسؤولين الكباربالوزارة بأن الإدارة العامة للموقع الإخباري {الشروق نيوز 24 } تمدح أكثر من اللازم القنصل العام بوزكري الريحاني منذ تسلم مهامه القنصلية بالديار الإيطالية ، وأن هناك علاقة مصالح كبيرة بين الرجلين ..

فالموقع الإخباري {الشروق نيوز 24 } منذ تأسيسه يختص بمشاكل الهجرة والمهاجرين بدول المهجر ، ولا يتلقى أي دعم عمومي لا من وزارة الإتصال ولا من أي مؤسسة عمومية تهتم بقضايا الجالية المغربية بالخارج ، ويعتمد على التمويل الذاتي للموقع ...
ولهذا تجده منذ نشأته , يحرص على نهج سياسة إعلامية مستقلة في التحرير ، لا يحابي أحدا من المسؤولين مهما كان المنصب الذي يشتغله ، لكنه في نفس يحس بالمسؤولية الوطنية اتجاه المسؤولين داخل أٍرض الوطن وخارجه الذين فعلا يمارسون على الأرض التوجيهات الملكية السامية فيما يخص الإلتزام بقضايا الجالية المغربية بالخارج ..
وبوزارة الشؤون الخارجية والتعاون هناك العديد من الموظفين الذين ليست لهم قبعة سياسية ولا ولاءات داخل مصادر القرار بالدولة المغربية ، لهذا تجدهم لم يأخذوا حقهم الطبيعي كالآخرين في الترقية الوظيفية ..
فكان من الطبيعي أن يقوم بهذا الدور وسائل الإعلام المستقلة ، ومن بينهم الموقع {الشروق نيوز 24 }، لكي تسلط الضوء على إنجازات هؤلاء الموظفين الساميين الوطنيين الصادقين والمناضلين الحقيقيين في الوظيفة العمومية ..
ولتذكير هؤلاء الموظفين الساميين بالوزارة ، أن القنصلية العامة المغربية ببولونيا كانت نقطة أمنية سوداء سواء بالنسبة للإيطاليين السياسيين منهم ولاسيما الأمنيين ، ونقطة ديبلومسية سوداء كبيرة بالنسبة لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي ، لكن بمجرد تسلم بوزكري مهامه على رأس القنصلية ببولونيا أصبحت بعد أشهر قليلة قنصلية نموذجية ، سواء في التعامل أو التواصل مع أفراد الجالية المغربية المقيمة بدائرة نفوذ القنصلية ، ولم تعد هناك مظاهرات كما كانت في عهد القنصل السابق إدريس رشدي ، وهذا ما جعل السلطات الأمنية بجهة إيميليا رومانيا ترفع تقاريرأمنية إيجابية عن العمل الذي قام به بوزكري الريحاني ، وفي زيارة رسمية لوزير الخارجية السابق أنجيلو ألفانو لبولونيا عاصمة جهة إيميليا رومانيا إلتقى خلالها بالقنصل العان بوزكري وشكره شخصيا عن العمل الجبار الذي بدله على رأس القنصلية العامة ببولونيا ..
الرجل لم يتورط في ملفات التعويضات لشركات التأمين الإيطالية التي تعود على أصحابها بملايين الأورو كما فعلوا موظفين ساميين إشتغلوا لسنوات متتالية بالقنصليات المغربية الموجودة بالديار الإيطالية ، وهناك شهود عيان عن ملفات عادت على أصحابها موظفين بدرجة نواب قنصل عام بمئات الآلاف من الأورو ، ولدينا سجلات لمهاجرين مغاربة وافتهم المنية لم يأخذوا أفراد أسرتهم إلا الفتات ، وكانوا يفضل هؤلاء الموظفين الساميين التعامل حصريا مع محامين إيطاليين حتى لا ينكشفوا ، ولا ننسى الأموال التي حصلوا عليها مقابل وثيقة إثبات الجنسية حين كانت تصدر الحكومات الإيطالية السابقة قانون جديد لتسوية المهاجرين الغير الشرعيين ..
ولوسألت أفراد الجالية المغربية بالمقيمة بمدن وبلديات دائرة نفوذ القنصلية المغربية ببولونيا لرأيت على وجوههم الحصرة والأسف الشديد على مغادرة بوزكري رأس الإدارة العامة لبولونيا ، لاسيما بعدما تعرفوا على القنصل العام الجديد محمد كامل الذ ي لا شك أنه موظف إداري جيد لكنه مع الأسف لا يرقى إلى منصب القنصل العام للمملكة المغربية ، أو كما يقال بالدرجة العامية المغربية ..{ ماعندوش الثوب ديال القنثل العام }..
وهناك مقولة شعبية تردد مؤخرا على أفواه المهاجرين بالجهة ألا وهي { السيد محمد كامل..اعطات ريحتو أي خرجت ريحتو ... بالخير أو الشر ألله أعلم ..... ؟؟} لهذا يطرح السؤال التالي من كان وراء ترشيح محمد كامل لمنصب قنصل عام للممكلة المغربية ؟؟ نفس الكلام يقال عن أمينة سلمان التي لا تتواصل مع وسائل الإعلام المستقلة ، لكنها تقوم بعملها بشكل جيد ، ولا تأخذ أي قرار إلا بالرجوع لمن كان وراء ترشيحها كقنصلة عامة ...
الغريب في الأمر أن كل من السيد محمد كامل وأمينة سلمان كانا يشتغلان في مديرية الشؤون القنصلية والإجتماعية المعروفة ب * DAX * التي عين على رأس إدارتها مؤخرا السفير والمدير محمد البصري الذي إشتغل لسنوات عديدة بأهم القنصليات المغربية بإيطاليا ..
لهذا ألا يحق لأفراد الجالية المغربية بجهة لومبارديا بأن يكون لها قنصلية بهيكلة جديدة مادامت أنها أقدم قنصلية مغربية بالديار الإيطالية ؟؟ ولماذا توضع العراقيل أمام القنصل العام الجديد بميلانو ؟؟ على العكس تماما توفر الإمكانيات المادية واللوجيستية لكل من القنصل العام الجديد ببولونيا ، والقنصلة العامة بفيرونا السيدة أمينة سلمان من أجل إنجاح مهامتهم الأولى الديبلوماسية كقناصلة عامين للمملكة !!! ولماذا هناك موظفين بدرجة سفراء بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي يريدون أن يفشل السيد بوزكري الريحاني في مهمته الجديدة بميلانو وهو الخبير في عملية الإنقاذ بإمتياز ؟؟
قام بهذه العملية في مدينة بنغازي ، وأعادها بمدينة بولونيا ، والآن بدأ عملية إعادة الهيبة للقنصلية العامة المغربية بميلانو ..

الجواب نتركه للكاتب العام للوزارة السفير محمد علي الأزرق الذي عين مؤخرا سفيرا للمملكة المغربية بتركيا ، ولمعالي الوزير ناصر بوريطة الذي أصبح بعد التعيينات الأخيرة للسفراء الحاكم الأوحد في الوزارة بلا منازع ..
لكن تبقى هناك أسئلة محرقة مطروحة على أصحاب القرار بالمملكة المغربية ؟؟ ، لماذا لحد الآن لم يتخذ القرار بتعيين الكفاءات المغربية بالخارج قناصلة أوسفراء أومدراء بالوزارة والمؤسسات العمومية التي تهتم بقضايا مغاربة العالم ؟؟ لاسيما أنه هناك أزمة في الموارد البشرية الوطنية الصادقة بالدولة المغربية التي تجعل المصلحة الوطنية للعليا للوطن فوق كل إعتبار !! مادام أنهم أثبتوا كفاءتهم وجدارتهم بدول المهجر والإقامة ، لاسيما أن العديد منهم يشغل مناصب سيادية بهذه الدول التي وثقت فيهم بلاحدود ، بخلاف الدولة المغربية التي لازالت تنظر إليهم كبقرة حلوب لجلب العملة الصعبة لا أقل ولا أكثر ..
يتبع ...

للذكر المقال أرسلناه إلى : الديوان الملكي

.......................رئاسة الحكومة
........................الأمانة العامة للحكومة
........................رئاسة البرلمان المغربي
........................رئاسة مجلس المستشارين
........................رؤساء الفرق البرلمانية
.........................وزارة الشؤون الخارجية والتعاون
.........................وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية المغربية
..........................وزارة الجالية والهجرة
..........................وزارة النقل والتجهيز ..
..........................المجلس العلمي الأعلى بالرباط
...........................وزارة المالية
.........................مجلس الجالية
..........................مؤسسة الحسن الثاني لمغاربة الخارج
..........................الأمانة العامة للأحزاب السياسية المغربية
..........................السفارات المغربية بالخارج
..........................القنصليات المغربية بالخارج ..





رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://choroknews24.com/news5268.html
نشر الخبر : admin
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات ()
طباعة الصفحة
التعليقات ()
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. <br /> وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.