Advertisement

24 ساعة

الاستطلاعات

كيف ترى مشروعنا الإعلامي؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

إلى الوزير المنتدب المكلف بالجالية وشؤون الهجرة ،يا ترى لماذا إقصاء مجلس الجالية المغربية بالخارج في شخص أمينه العام الحالي ، عبد الله بوصوف من المنتدى الدولي للهجرة والتنمية بمراكش ؟؟

Advertisement

فرحان إدريس …

لاشك أن العديد من نشطاء مغاربة العالم أصيبوا بخيبة أمل كبيرة حين لم يتم إستدعائهم للمشاركة في المنتدى الدولي للهجرة والتنمية بمراكش التي نظمته الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة ..
والعديد منهم تساءل ماهي المعايير والمقاييس التي إعتمدتها الوزارة في دعوة وجوه لاعلاقة لها بالهجرة والمهاجرين وغير معروفين على في الساحة الجمعوية لمغاربة العالم ؟؟
وحسب مصادر موثوقة بالوزارة المنتدبة التي تواصلت معها الإدارة العامة للموقع للإستفسار حول هذه النقط ؟؟ كان جوابها كالتالي : أولا ، المهاجرين المغاربة الذين حضروا المنتدى كان بصفتهم ممثلين عن جمعيات أجنبية بدول المهاجر والإقامة ..
ثانيا ، السيد المانوزي حضر المنتدى بصفته عضو بالحزب الإشتراكي الفرنسي بصحبة عضويين آخرين فرنسيين ..
لكن ما يشاع في أوساط مغاربة العالم الغاضبين بشدة من الوزير المنتدب الإتحادي عبد الكريم بنعتيق هو أنه أعاد عقارب الساعة إلى الوراء لسنوات الجمر والرصاص بإعتماده نظام الوداديات القديم بحيث تكون السفارات المغربية بالخارج هي الجهة الوحيدة المزكية للأشخاص لحضور أي نشاط للوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة ..
وأن الوزير الخبيرالبنكي شؤون المال والبورصو فتح الباب الوزارة على مصراعيه للإتحاديين فقط دون النشطاء الآخرين المستقلين ,,,
وخير دليل على هذا الكلام ماحدث في إحتفالات عيد العرش المجيد الأخيرة حيث إستدعت الوزارة لحفل الولاء والبيعة وجوه غير معروفة في الساحة الجمعوية لمغاربة العالم لكنها تتمتع بالعضوية للمجلس الوطني لحزب الإشتراكي للقوات الشعبية ,,,,
إذا سلمنا بما قاله المسؤول الكبير بالوزارة حول ماهية الأشخاص الذين حضروا المنتدى الدولي للهجرة والتنمية بمراكش ، فلماذا لم يتبع هذا المعيارفي دول أوروبية أخرى كإيطاليا مثلا وبلجيكا وهولاندا وبدول أفريقية وأمريكية ؟؟
لكن المفارقة العجيبة في المنتدى الدولي للهجرة والتنمية بمراكش هو إقصاء مجلس الجالية المغربية بالخارج في شخص الأمين العام الحالي والرئيس الفعلي للمجلس منذ سنة 2011 الدكتور عبد الله بوصوف بالمشاركة في هذا المنتدى ودعوته بالمقابل لإدريس اليزمي رئيس مجلس الجالية المغربية بالخارج والمجلس الوطني لحقوق الإنسان ، رغم أن السيد اليزمي ترك الإدارة العامة للمجلس منذ تعيينه سنة 2011 رئيسا للمجلس الوطني لحقوق الإنسان ..
وهذا ما أكده البروتوكول الملكي حين وقع الأمين العام للمجلس مراسيم الإتفاقية الشراكة في قضايا الهجرة والمهاجرين مع الدولة الإفريقية الشقيقة ساحل العاج بحضور جلالة الملك محمد السادس رئس الدولة المغربية ..
فصحيح أن إدريس اليزمي هو رئيس مجلس الجالية طبقا للظهير الملكي لسنة 2007 ، لكنه في الحقيقة فوض جميع صلاحيات الرئيس لحضرة الأمين العام عبد الله بوصوف ، فلماذا إقصاء مؤسسة مجلس الجالية في شخص عبد الله بوصوف والأعضاء المكونين له من هذه الندوة الدولية حول الهجرة والتنمية ؟؟ لاسيما أن المجلس مؤسسة دستورية وإستشارية في قضايا الهجرة والمهاجرين بإمتياز حسب الظهير الملكي للتعيين ؟؟ وأثنى على خبرته في قضايا الهجرة رئيس الدولة المغربية جلالة الملك محمد السادس في إحدى خطاباته السامية …
هل هذا يعني إقصاء تيار عبد الله بوصوف من المشاركة في هذا المنتدى الدولي للهجرة والتنمية بمراكش ؟؟ ولماذا لم توجه الدعوة لأعضاء مجلس الجالية بحكمهم الخبراء الحقيقيين في قضايا الهجرة والتنمية ؟؟ مجلس الجالية المغربية بالخارج هو مكسب دستوري لمغاربة الخارج , وبالتالي نشطاء مغاربة العالم هم الأولى بنيل العضوية فيه ، لأنه لا الأحزاب السياسية المغربية المختلفة ولا النقابات يعلمون خيابا وإشكالية الهجرة والمهاجرين بالخارج ؟؟؟
ولهذا يبدو أن هناك سباق حميم في الكواليس تستعر فيه المعركة تحت إشراف مافيا المناصب بالمملكة المغربية ، التي تعمل ما في وسعها لإيصال أحد الوجوه إما الإتحادية أو تلك المرتبطة بحزب المصباح للأمانة العامة لمجلس الجالية ,,,,
نشطاء مغاربة العالم يستنكرون “سياسة باك صاحبي وصاني عليك ” التي تنهجها مافيا المناصب بالمملكة لتزكية أشخاص على رأس مؤسسات دستورية أثبتوا فشلهم الذريع في المناصب السامية التي كانوا على رأسها إلى وقت قريب ، فيا ترى هل الفشل الكبير في تأدية المهمة في أي منصب داخل المغرب وخارجه هو المعيار الوحيد للحصول على الترقية بالمملكة المغربية ؟؟
أفراد الجالية المغربية بالخارج تتمنى من جلالة الملك محمد السادس رئيس الدولة المغربية الفعلي بلا منازع بأن يمنح منصب الأمانة العامة للمجلس لناشط من مغاربة العالم مستقل ولا ينتمي للمنظومة الفراكفونية ، مادام الرئيس المقبل سيكون بالتأكيد منحدر من هذه المنظومة ,,,
لأن هناك جهات بالدولة المغربية لا تعترف إلا بالهجرة المغربية بالديار الفرنسية ، وتحاول ما أمكن السيطرة على المناصب العليا بالمملكة المغربية ,,,,
التعيينات الأخيرة في المؤسسات الدستورية المختلفة ، مجلس المنافسة ، المجلس الإقتصادي والبيئي والإجتماعي ، والهاكا ، والمجلس الوطني لحقوق الإنسان تؤكد هذا المنحى ويبدو أن الدائرة المقربة من مصدر القرار بالمؤسسة الملكية تراهن من جديد على الوجوه الإتحادية لزرع الروح في هذه المؤسسات الدستورية ، ويمكن القول أن الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية فاز بكل المناصب لحد الآن دون حاجة للإنتخابات ، لهذا يطرح السؤال التالي متى سيأتي دور الكفاءات المغربية بالخارج لترأس المناصب العليا بالدولة المغربية ؟؟ وهل سيتم تعيين ناشطين من مغاربة العالم في هذه المؤسسات الدستورية المختلفة طبقا للدستور المغربي 2011 ؟؟

يتبع ….

للذكر المقال أرسلناه إلى : الديوان الملكي

…………………..رئاسة الحكومة
……………………الأمانة العامة للحكومة
……………………رئاسة البرلمان المغربي
……………………رئاسة مجلس المستشارين
……………………رؤساء الفرق البرلمانية
…………………….وزارة الشؤون الخارجية والتعاون
…………………….وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية المغربية
……………………..وزارة الجالية والهجرة
……………………..وزارة النقل والتجهيز ..
……………………..المجلس العلمي الأعلى بالرباط
………………………وزارة المالية
…………………….مجلس الجالية
……………………..مؤسسة الحسن الثاني لمغاربة الخارج
……………………..الأمانة العامة للأحزاب السياسية المغربية
……………………..السفارات المغربية بالخارج
……………………..القنصليات المغربية بالخارج

Advertisement

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 + 1 =