إلى حضرة المدير العام للمديرية العامة للدراسات والمستندات المعروفة إحتصارا بلادجيد ياسين المنصوري ، أليس في علمه ما يصدر من السيد محمد بلحرش المكلف بمهمة الشأن الديني لمغاربة العالم من حملة إعلامية مسعورة ضد نشطاء من مغاربة إيطاليا ؟؟ الإتهام بخيانة الوطن والعمالة لإنفصاليي البوليساريو ؟؟

Advertisement

أحمد لمزابي…

منذ أكثر من شهرين , وهناك حرب إعلامية على مواقع التواصل الإجتماعي وشبكات ومنصات البث المفتوح تدور رحاها بين فاعلين جمعويين وإعلامين بكل تورينو وابريشيا وبولونيا ومسؤولين للشأن الديني بإيطاليا المتمثل في الكنفدرالية ورؤساءهم الموجودين في كل من العاصمة الإيطالية ، عبد االله رضوان الكاتب العام للمسجد الكبير بروما ، وفي عاصمة المملكة الرباط ، السيد محمد بلحرش مهندس الشأن الديني لمغاربة العالم بإحدى المؤسسات السيادية ..
ونتيجة لهذه الحملة الإعلامية الشرسة المنظمة التي يقودها هؤلاء الفاعلين الجمعويين والإعلاميين سواء عن طريق نشر مقالات تحليلة يومية في الموقع الإخباري المختص بقضايا الجالية ، ” الشروق نيوز 24 ” أو عن طريق البث المباشر لحلقات على الفيسبوك بشكل أسبوعي تحت عنوان ( تدبير الشأن الديني بإيطاليا الإخفاقات والنتائج ) المحصلة بعد أكثر من سنوات من تأسيس ما يعرف بالفيدراليات الجهوية الإسلامية والكنفدرالية ..
نتج عنه كما هو معلوم زلزال غير مسبوق بلادجيد على جميع الأصعدة والمستويات , بعدما فتح ” مكتب الأمن بلادجيد ” بقيادة الكولونيل الماجور تحقيق بشكل رسمي لمعرفة الإنتهاكات الخطيرة التي إرتكبها السيد محمد بلحرش وزبانيته في تدبير الشأن الديني سواء بإيطاليا أو فرنسا ..
والوقوف على حقيقة الأخبار التي يتم نشرها بخصوص البزنس والريع الإقتصادي , والفساد المالي والإداري الموجود في الخلية المركزية المسؤولة عن تدبير الشأن الديني لمغاربة الخارج …
ونظرا للضرر الكبير التي سببه هؤلاء المناضلون الجمعويون والإعلاميون الوطنيون للسيد بلحرش ومجموعته ، أطلق كلابه المسعورة في كل من إيطاليا وبلجيكا والمغرب لوصف أحد الإعلاميين المتصدرين لهذه المعركة المقدسة ضد الفساد والمفسدين سواء أكانوا سفراء أو مستشارين أو المسؤولين عن الشأن الديني بإحدى المؤسسات السيادية المكلفة بحماية الأمن الروحي لمغاربة العالم ..
متهمين إياه بخيانة الوطن والملك والنصب الإحتيال ومهاجمة المقدسات بالمملكة دون وجود دليل مادي لديهم يؤكد هذه الإتهامات ..
المعلوم أن هناك خمسة ثوابت في المغرب يتفق عليها الجميع سواء المقيمين داخل أرض الوطن أو خمسة ملايين نسمة من المهاجرين المغاربة الموجودين بمختلف دول المهجر ، ألا وهي الملكية والإسلام واللغة العربية والوحدة الترابية وإمارة المؤمنين ..
لهذا بعد الملك الذي يشغل في نفس الوقت رئيس الدولة المغربية وأمير المؤمنين ، من حق أي ناشط جمعوي أو حقوقي أو إعلامي أو سياسي أن ينتقذ كل المسؤولين حسب دستور 2011 سواء كانوا وزراء في الحكومة المغربية ، أو برلمانيين أومستشارين أو سفراء أو مستشارين أو مسؤولين في المؤسسات العمومية السياسية والسيادية الأمنية منها والإستخباراتية ، لأنهم يتقاضون مرتبات شهرية من المال العام المحصل من دافعي الضرائب من مختلف طبقات الشعب المغربي ..
فبالتالي حق النقذ البناء مكفول دستوريا ، لهذا ما هي المعايير التي إعتمدها هؤلاء البلطجية وشبيحة العمل الجمعوي الموجودين في كل دول الإقامة بإتهام هؤلاء الجمعويين والإعلاميين الذين يقومون بدورهم الدستوري بخيانة الوطن والملك ومهاجمة المقدسات ؟؟
إمارة المؤمنين نفسها فيها شرط أساسي هو شروط البيعة التي تفرض عل أي مواطن مغربي تقديم النصيحة للحاكم مع مراعاة أدب الخطابة ، وهناك حديث نبوي مشهور في المجال بعنوان :

“الدين نصيحة ”

هذا الحديث العظيم رواه مسلم في الصحيح من حديث تميم الداري وله شواهد عند غير مسلم، يقول ﷺ: الدين النصيحة قلنا : لمن يا رسول الله ؟ قال: لله ولكتابه ولرسوله ولأئمة المسلمين وعامتهم[1].
فهذا الحديث العظيم يدل على أن الدين هو النصيحة، وذلك يدل على عظم شأنها لأنه جعلها الدين كما قال النبي ﷺ: الحج عرفة[2].
وهذا الحديث يدل على أن النصيحة هي الدين، وهي الإخلاص في الشيء، والصدق فيه، حتى يؤدى كما أوجب الله، فالدين هو النصيحة في جميع ما أوجب الله، وفي ترك ما حرم الله، وهذا عام يعم حق الله، وحق الرسول، وحق القرآن، وحق الأئمة، وحق العامة.
والنصيحة كما تقدم هي الإخلاص في الشيء والعناية به، والحرص على أن يؤدى كاملًا تامًا لا غش فيه ولا خيانة ولا تقصير، يقال في لغة العرب: ذهب ناصح، أي ليس فيه غش. ويقولون أيضا : عمل ناصح، يعني ليس فيه غش.
وهكذا يجب أن يكون المؤمن في أعماله ناصحًا لله ولكتابه ولرسوله ولأئمة المسلمين وعامتهم.

وهذا ما قام به ويقومون به لحد الآن الفاعلون الجمعوين والإعلاميون منذ أشهر من أجل إصلاح ما أفسده السيد عبد الله رضوان ومسؤولي الكنفدرالية وزعيمهم بالرباط السيد محمد بلحرش ..
كان طبيعيا ، أن يأمر السيد بلحرش كلابه المسعورة والمأجورة في كل من إيطاليا وبلجيكا والمغرب بأن يسبوا ويشتموا بهذا الشكل الهيستيري ، ويقذفوا في أعراض الناس دون وجه حق على شبكات ومنصات التواصل الإجتماعي ، وينشرون مقالات قدحية تفتقد لأدب الحوار وتكيل الإتهامات الجزافية لإعلاميين وجمعويين لا يخافون في قول الحق لومة لائم ..
للتذكير ، كان هناك التفكير في وقف هذا القصف الإعلامي ضد السيد بلحرش وزبانيته المسؤولة عن الشأن الديني بناء على طلب ورغبة أحد الفاعلين الجمعويين المغاربة والحقوقيين الدوليين المقيمين بهولاندا حتى ينتهي التحقيق الميداني الذي يقوده مكتب الأمن التابع للادجيد ..
كلمة حق يجب أن تقال في حق هذا الناشط الحقوقي المخلص لقضايا الوطن الكبرى الذي تربطه علاقة صداقة كبيرة لا أقل ولا أكثر مع المدير العام للموقع الإخباري ” الشروق نيوز 24 ” ، وليس كما يتم الترويج له من طرف عدد من المسؤولي المركزيين للادجيد بأنه أحد مصادر الخبر ..
هناك حقيقة واحدة ، يجب أن يعرفها السيد الكولونيل الماجور والمدير العام ياسين المنصوري بأن الأخبار تأتي دائما عن طريق البريد الإلكتروني للموقع ومن دول أوروبية معينة ..
لم ننشر العديد من هذه الملفات التي بين أيدينا لأن هذا الناشط الحقوقي الدولي الوطني المنحدر من الحي المحمدي كان دائما يقف ضد نشر أي خبر يسيء لهذه المؤسسة السيادية ، ويقول دائما ويكرر بأن هناك ضباط وطنيين وموظفين مخلصين لقضايا الجالية وللوطن والملك بإمكانهم إنصاف من تضرر من نشطاء مغاربة العالم ..
وبما أن السيد بلحرش أطلق كلابه المسعورة تنبح في كل مكان سواء بنشر مقالات قدحية في مواقع الصحافة الصفراء او على مواقع التواصل الإجتماعي المختلفة , أتخذ قرار بمواصلة نشر ملفات الفساد المالي والإداري والأخلاقي لهذا البعبع الريفي , الذي يتصرف مع معارضيه ومنتقديه على شكل زعيم مافيا بممارسة سياسة الترهيب والتخوين والوعد والوعيد ..
صحيح ، أن إيطاليا كانت أحد الأسباب الرئيسية في الغضبة الملكية سنة 2015 على السفراء والقناصلة ، وستكون الأولى والأخيرة التي تجرأت على نشر الفساد المالي والإداري للسيد بلحرش وزبانيته المسؤولين الحقيقيين عن هذا الفساد المالي الكبير في تدبير الشأن الديني لمغاربة الخارج ، وهذا ما ل م يهضمه السيد بلحرش وزبانيته …
للعلم ، أنه لدينا رقم الهاتف الجوال للمدير العام من أجل التواصل معه مباشرة لشرح تفاصيل الإنتهاكات الخطيرة التي إرتكبها السيد بلحرش زوبانيته سواء بإيطاليا أو فرنسا أوبلجيكا ، لكن نفضل إنتظار ما سيصل إليه التحقيق الميداني الذي يقوده الكولونيل الماجور وفريقه ..
في الختام ، هذه الأرقام التالية تتصل يوميا بالمدير العام ” للشروق نيوز 24 ” 0021707490190 / 32465367040 / 212601675682 / 212707448930 / 212603373692 / 212681482136 / 212601100680 ، وترسل إليه كلمات قدحية ونابية في حقه وتهدده بنشر صور إباحية له على جميع مواقع وشبكات ومنصات التواصل الإجتماعي المفتوحة إذا لم يتوقف في حملته الإعلامية على السيد بلحرش ..
هذا الإرهاب الفكري والمعنوي والنفسي يظهر حجم الضرر الكبير الذي أصاب مسؤولي الشأن الديني لمغاربة العالم ، لكنه في نفس الوقت لن ينفع مع هذا الإعلامي المزعج الذي تربي في المدرسة الإتحادية الأولى بقيادة كل من الشهيدين المهدي بنبركة وعمر بنجلون والمرحوم عبد الرحيم بوعبيد ..

يتبع …

للذكر المقال أرسلناه إلى : الديوان الملكي
……………………إلى إدارة السي ياسين المنصوري
……………………. رئاسة الحكومة
……………………الأمانة العامة للحكومة
……………………رئاسة البرلمان المغربي
……………………رئاسة مجلس المستشارين
……………………رؤساء الفرق البرلمانية
…………………….وزارة الشؤون الخارجية والتعاون
…………………….وزارة الأوقاف و الشؤون الإسلامية المغربية
……………………..وزارة الجالية و الهجرة
……………………..وزارة النقل و التجهيز ..
……………………..المجلس العلمي الأعلى بالرباط
………………………وزارة المالية
…………………….مجلس الجالية
……………………..مؤسسة الحسن الثاني لمغاربة الخارج
……………………..الأمانة العامة للأحزاب السياسية المغربية
……………………..سفارة المملكة بالنمسا ..
……………………..السفارات المغربية بالخارج
……………………..القنصليات المغربية بالخارج ..

Advertisement

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.