Advertisement

24 ساعة

آخر فرص العمل

الاستطلاعات

كيف ترى مشروعنا الإعلامي؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

الأمين العام لمجلس الجالية المغربية بالخارج ،عبد الله بوصوف ينعي الفقيد الأستاذ عبد الحميد الجمري الخبير الأممي والحقوقي الدولي في قضايا الهجرة والمهاجرين !!

Advertisement

عبد الله بوصوف ..الأمين العام لمجلس الجالية ..

شكرا لجميع الصديقات والأصدقاء الذين عزوني في الصديق الراحل عبد الحميد الجمري تغمده الله بواسع رحمته.
بغيابه ستفقد الجالية وأسرة الهجرة الدولية خبيرا محنكا عارف بكل حيثيات السياسات الدولية في هذا الميدان.
لم يكن المرحوم خبيرا فحسب وإنما كان مناضلا للدفاع عن حقوق المهاجرين، سواء من خلال ترؤسه للجنة الدولية للهجرة التابعة للأمم المتحدة أو مجلس الجالية أو المجلس الإقتصادي والإجتماعي.
إشتغل معنا من خلال ترؤسه لمجموعة العمل : الإدارة وحقوق المستخدمين وكان أول من طرح المشاكل الإدارية التي تعاني منها الجالية المغربية بالخارج من خلال جلسات إستماع قام بها مع مجموعة من المؤسسات العمومية المرتبطة بملف الهجرة.
كان منهجه الصرامة في طرح الأسئلة وروح المسؤلية أيضا في التعاطي معها ، بفضله إستطعنا أن نقف على مجموعة من الإختلالات في السياسات العمومية وإبداء ملاحظات عليها اللإدارات المعنية.
إستطعنا أن ننجز مجموعة من الدراسات بمعيته بالتعاون مع جامعات أوربية تتعلق بالقضايا الإجتماعية خاصة فئة المتقاعدين في كل من فرنسا وإسبانيا ، مع تقديم مجموعة من الحلول الممكنة ومن خلالها إستطعنا توجيه مجموعة من المقترحات للحكومة ، كما إستطعنا بفضله إدراج مجموعة من النقط عبر رسائل للحكومة في جدول أعمال اللجان المشتركة سواء الإسبانية أو الفرنسية ترتبط بالحقوق الاجتماعية للجالية.
درسنا معه مجموعة من القضايا المهمة : الأزمة المالية ومواقفها الإجتماعية على الجالية في إسبانيا وقضية العودة.
كما تم البث في قضية المراكز الثقافية وتم تقديم مجموعة من الملاحظات لازالت قائمة ولم تعالج بعد ، إضافة إلى المشاكل الإدارية في والقنصليات والحالة المدنية وترسيم الأسماء خاصة الأمازيغية إضافة إلى ملفات هامة لا يسع المكان لذكرها فرحمة الله عليه.
لم نستطع بعد إنجاز دراسة مهمة تقدم بها المرحوم ووضع لها الإطار المرجعي ، وهي متعلقة بالميزانية المخصصة للجالية في إطار ميزانية الدولة ، للوقوف على مدى إستجابتها لإنتظارات الجالية وإسهاماتها مقارنة بالطاعات الأخرى،ووفاء لروح الفقيد فإننا سنعمل على إنجازها وإصدارها كأحد الملفات التي إشتغل عليها تكريما لروحه الطاهرة .
اللهم إرحم الفقيد وتقبله بقبول حسن ، اللهم زد في حسناته وتجاوزعنه سياءته ، اللهم لا تفتنا بعده ، ولا تحرمنا أجره ، اللهم واسكنه بجوار النبيين والصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا، آمين .

Advertisement

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

9 + 1 =