الجيش الروسي يعلن وقفا لإطلاق النار وفتح “ممرات إنسانية” في مدن أوكرانية..

Advertisement

كييف: دخلت الهدنة الإنسانية التي أعلنتها روسيا من أجل إخلاء المدنيين في عدد من المدن الأوكرانية، حيز التنفيذ عند الساعة العاشرة صباحا بالتوقيت المحلي (7:00 ت.غ).
ويشكل القرار الروسي وقف إطلاق النار وفتح ممرات إنسانية في 4 مدن أوكرانية وهي العاصمة كييف ومدن ماريوبول وخاركيف وسومي.

وأفاد بيان صادر عن مركز التنسيق للتدخل الإنساني في أوكرانيا، التابع لوزارة الدفاع الروسية، أن الوضع الإنساني في كييف وماريوبول وخاركيف وسومي أصبح سلبيا للغاية.
وأشار البيان إلى طلب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين فتح ممرات إنسانية.

وأضاف: “يعلن الجيش الروسي وقفا مؤقتا لإطلاق النار اعتبارا من الساعة 10:00 بتوقيت موسكو (7:00 ت.غ) لإخلاء المدنيين من مدن كييف وماريوبول وخاركيف وسومي”.

وذكر أن الممرات الإنسانية المزمع فتحها سيتم متابعتها عبر طائرات مسيرة، مبينا إبلاغ الوحدات المعنية في الأمم المتحدة ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا واللجنة الدولية للصليب الأحمر.
وتابع البيان: “نطالب بأن تستوفي أوكرانيا جميع الشروط لإنشاء ممرات إنسانية في الاتجاهات المحددة، وتوفير خروج منظم للمدنيين والمواطنين الأجانب”.

 

من جهتها، قالت هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الأوكرانية، إن القوات الروسية تستعد لاقتحام كييف.

 

وجاء في نشرة صدرت في الساعات الأولى من اليوم الإثنين، عن هيئة الأركان العامة الأوكرانية، أن القوات الروسية تهدف إلى السيطرة بالكامل على مدن إيربين وبوتشا، على مشارف كييف.

وقالت النشرة إن القوات الروسية كانت أيضا “تحاول الحصول على ميزة تكتيكية للوصول إلى الضواحي الشرقية لكييف عبر منطقتي بروفارسكي و بوريسبيل”.

 

ونقلت صحيفة “أوكراينسكا برافدا” الإلكترونية عن مستشار وزارة الداخلية فاديم دينيسينكو قوله للتلفزيون الأوكراني إن “عددا كبيرا إلى حد ما من المعدات والقوات الروسية تتمركز بالقرب من كييف”.

وأضاف: “نحن نتفهم أن معركة كييف هي معركة رئيسية سنخوضها خلال الأيام المقبلة”.

 

من جهته، قال مكتب الرئاسة الأوكرانية إنه يجب إجلاء مئات الآلاف من الأوكرانيين من مدنهم فورا.

 

وذكرت صحيفة أوكراينسكا برافدا الأوكرانية الإلكترونية في ساعة متأخرة من ليل الأحد، أن هناك بالفعل العشرات من المدن في ثمانية أقاليم بالبلاد تشهد وضعا إنسانيا كارثيا، وفقا لتصريحات مكتب الرئاسة الأوكرانية.

ووفقا للصحيفة، اتهم مكتب الرئاسة، أيضاً، روسيا باستخدام الممر الإنساني كذريعة لتعزيز مواقعها العسكرية واحتلال أوكرانيا بالكامل.

 

الشروق نيوز 24 / متابعة

Advertisement
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.