Advertisement

24 ساعة

آخر فرص العمل

الاستطلاعات

كيف ترى مشروعنا الإعلامي؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

الرئيس الايراني يحذر القوى الكبرى من ‘مطالب مبالغ فيها’ بالاتفاق النووي وإسرائيل مستعدة لضرب طهران بمفردها !!!

Advertisement

*القدس العربي *

الناصرة ـ ‘القدس العربي’: من زهير أندراوس ـ طهران ـ وكالات: حذر الرئيس الايراني حسن روحاني أمس من ‘المطالب المبالغ فيها’ من جانب القوى الكبرى التي من شأنها ان ‘تعقد’ ابرام اتفاق بشأن البرنامج النووي الايراني، بحسب موقع الحكومة الالكتروني.
وقال في مكالمة هاتفية مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين ان ‘تقدما جيدا تحقق اثناء المفاوضات الاخيرة (في جنيف) لكن يتعين ان يكون في اذهان الجميع ان المطالب المبالغ فيها يمكن ان تعقد المسار نحو اتفاق مفيد للجميع′.
من جانبه أعلن مستشار الأمن القومي الإسرائيلي المنتهية ولايته، يعقوب عميدرور، أن بلاده تملك قدرات أكثر بكثير من الولايات المتحدة، ومستعدة لضرب إيران بمفردها ومنعها من تنفيذ طموحاتها النووية لفترة طويلة جداً.
وقال عميدرور، في مقابلة مع صحيفة ‘فايننشال تايمز′ امس الاثنين، إن ‘إسرائيل يمكن أن توقف قدرة إيران على إنتاج أسلحة نووية لفترة طويلة جداً’.
وأضاف ‘نحن لسنا الولايات المتحدة، وصدّقوا أو لا تصدقوا نمتلك قدرات أكثر منها بكثير، ولدينا ما يكفي لوقف الإيرانيين عن تنفيذ طموحاتهم النووية لفترة طويلة جداً’.
إلى ذلك حذر عضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني محمد حسن آصفري من أن بلاده ستنسحب من المفاوضات المقررة الأربعاء فيما لو اقر الكونغرس الأمريكي عقوبات جديدة ضد بلاده.
وأشار آصفري في تصريح لوكالة أنباء ‘فارس′ إلى أنه ‘نظرا لأن الكونغرس الأمريكي طرح مؤخرا مسألة المصادقة على إجراءات حظر جديدة ضد إيران ، فقد تم التأكيد في الاجتماع على أنه ينبغي القول للأمريكيين إنه لو صادق الكونغرس على إجراءات حظر جديدة ضد إيران فلا ضرورة ومعنى لمواصلة المفاوضات ويجب أن تتوقف’.

Advertisement

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *