الصراخ على قدر الألم ..هيستيريا شبيحة العمل الجمعوي والديني بإيطاليا على مواقع وشبكات التواصل الإجتماعي المفتوحة ضد المدير العام للموقع الإخباري ” الشروق نيوز24 ” !! ما يهزيك ريح يا جبل ..نموذج الديوتي بجهة لومبارديا ؟؟

0 78
Advertisement

أحمد لمزابي …

كان لافتا أن الحملة الإعلامية الشرسة التي يتعرضها الزميل الصحفي المدير العام للموقع الإخباري ” الشروق نيوز 24 ” بإيطاليا من طرف بعض عملاء المديرية العامة للدراسات والمستندات المعروفة إختصارا (بلادجيد ) بجهة لومبارديا على بعض مواقع وشبكات التواصل الإجتماعي تأتي بعد التحقيقيات الميدانية الناجحة عن الموظف المحلي بالسفارة المغربية بالنمسا المدعو رشيد الذي حسب المعطيات المتوفرة لدى الإدارة العامة إستطاع تكوين عصابة إجرامية يقدر عددها حوالي 800 تتكون أغلبها من مهاجرين مغاربة غير شرعيين يبيعون ويشترون في كل أنواع تجارة المخدرات مقابل أن يساعدهم على الحصول على أوراق الإقامة بالديار النمساوية ..
وحسب شهود عيان فإن الموظف المحلي يحصل يوميا على رشاوي مالية مقابل الحصول على الأوراق والوثائق الإدارية المختلفة ، البطاقة الوطنية ، جواز السفر تصل لبعض الأحيان إلى 200 أورو يعطي الحصة الكبيرة منها للموظفة المسماة خديجة ..
يعني , أن السيد رشيد هو الآمر الناهي في مصلحة الشؤون القنصلية بسفارة المملكة بفيينا ، لكن بعد نشر مقالين عن الفساد المالي والإداري والأخلاقي لهذا الموظف المحلي وإرسال تقرير مفصل عنه ,
أولا , للكتابة الخاصة لوزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج السيد ناصر بوريطة .
ثانيا , لمديرية الشؤون للقنصلية والإجتماعية المعروفة ب لاداكس ” Dax ” التي يوجد على رأسها السفير محمد البصري الذي سبق أن شغل منصب القنصل العام للمملكة بروما لسنوات ..
ثالثا ، تم الإتصال هاتفيا بالسيدة نزهة الساهل المسؤولة الحالية عن مديرية التواصل والمنظمات الغير الحكومية التابعة لوزارة الشؤون الخارجية , وإخبارها بتفاصيل قضية هذا الموظف المحلي التي طلبت بالمناسبة من الإدارة العامة للموقع التريث في نشر قضايا فساد هذا الموظف المحلي في إنتظار إرسال لحنة تفتيش للسفارة المغربية بالنمسا ..
بالموزارة سلط الموظف المحلي رشيد المدعو أحمد توارق رئيس ما يسمى مجلس الجالية المغربية بالنمسا الذي كان يتصل يوميا بالهاتف وعن طريق الواتساب والميسنجر ويرسل تسجيلات صوتية يهدد فيها المدير العام بالقتل وبداية حملة تشويه منظمة على شبكات التواصل الإجتماعي إذا لم يتوقف في حملته الإعلامية على المدعو رشيد ..
وحينما فشل في الترويع والتخويف والتهديد بالقتل إنتقل على ما يبدو للخطوة الثالثة وهي تجنيد أحد بركاكة وشكامة لادجيد يجهة لومبارديا لشن حملة إعلامية شرسة على اليوتوب مقابل مبلغ مالي يتراوح ما بين 500 إلى 1000 أورو ،و المعروف كما هو معلوم بحقده وكراهيته وحسده للزميل الصحفي المقيم بمدينة ابريشيا بسبب أنه أصبح مع مرور السنين أحد الأصوات الإعلامية المستقلة المؤثرة في قرارات الوزارات والمؤسسات العمومية المهتمة بقضايا الجالية المغربية بالخارج ..
للتذكير، أن المدير العام لموقع ” الشروق نيوز 24 ” كان أول ناشط جمعوي وحقوقي من مغاربة العالم نشر فيديو على اليوتوب بالصوت والصورة في بداية الألفية يشرح فيه الفساد المالي والإداري والأخلاقي الذي كان سائدا أنذاك في عهد المرحوم القنصل العام السابق بميلانو ، وكيف كانت تمنح التزكية لحضور حفلة الولاء والبيعة السنوية بمناسبة عيد العرش مقابل 5000 إلى 10.000 أورو ؟؟
وكان أول من إنتقذ هذاالخروج الإعلامي الأول هو هذا المهاجر المغربي الذي قال عنه أحد نواب القنصل بالقنصلية العامة بميلانو بأنه ديوتي ، أي أن زوجته تخونه أمام عينيه وهو لايتكلم بسبب علمها أنه يخونها ليل نهار ولدينا التسجيلا ت الصوتية لهذا البركاك والشكام وهو يغازل العديد من المهاجرات ، ولم ننشرها لإحترامنا خصوصيات هؤلاء الفتيات المغربيات , وللعلم أن كل الموظفين العاملين بالقنصلية العامة المغربية بميلانو سواء التابعين لوزارة الشؤون الخارجية أو الأعوان المحليين يعلمون قصته بالكامل ..
وبالتالي ، فقد كان العين والأذن التي تسمع و تنقل كل شيء عن نشطاء المهاجرين المغاربة المقيمين بجهتي لومبارديا والفينيتو لكل من مستشاري لادجيد التالية أسماءهم نورالدين زين العابدين الذي يؤدي مهامه الأمنية والإستخباراتية في سفارة المملكة ببروكسيل وإدريس الفيلالي الموظف السامي بسفارة المغرب بروما , والسيد أحمد المولدي الموظف بدرجة نائب القنصل بميلانو الذي نتوفر على صور عديدة معه إلتقطت له بمدينة ابريشيا ومع نائبه المدعو الحاج محمد علي داخل القنصلية العامة بميلانو بمجرد تقلد مهامه .
الغريب ، رغم هذا العمل الدؤوب في نقل الأخبار أي ممارسة مهنة البركاك والشكام وتتبع عورات منتقدي أداء الدبلوماسيين السفراء منهم والقناصلة والمستشارين لم يوقع طوال عقدين من الزمن ولو شراكة واحدة مع الوزارات والمؤسسات العمومية المكلفة بقضايا الجالية ، على عكس الزميل الصحفي الذي لقبه أحد مستشاري لادجيد بمول ابريشيا منذ سنة 2012 وهو ينطم أنشطة سنوية في قضايا الهجرة والإعلام والقضية الوطنية الأولى للمملكة بتمويل من العديد من الوزارت والمؤسسات العمومية ..
ومنذ سنوات وهو يحصل على تمويل سنوي رسمي يقدر ب 20.000 إلى 25.000 أورو بسبب توفره على مجموعة إعلامية قانونية تضم كل من الموقع الإلكتروني ” الشروق نيوز24 ” والجريدة الورقية الدورية ” أخبار الجالية بريس ”
للتذكير ، أنه بدون تزكية ممثلي المؤسسات السيادية الأمنية والإستخباراتية ، الديستي ولادجيد لا يمكن لأي جمعية مغربية أو مؤسسة إعلامية بالخارج أن تحصل على تمويل عمومي من الوزارات والمؤسسات العمومية المهتمة بقضايا الجالية …
وهذا ما يغيض العديد من شبيحة العمل الجمعوي ونشطاء الشأن الديني ويتساءلون كيف لإعلامي ينتقد منذ سنوات الأداء الدبلوماسي للسفراء والقناصلة والمستشارين أن يحصل طوال السنوات على تمويل عمومي سنوي ؟؟
المعروف في مجال الصحافة والإعلامي أن أي صحفي ناجح هو الذي يستطيع تكوين شبكة من مصادر الخبر في العديد من المؤسسات السيادية والوزارات السياسية المكلفة بقضايا الجالية ..
وهذا ما تمكن من تحقيقه الزميل الصحفي المدير العام لموقع ” الشروق نيوز 24 ” المختض بقضايا الجالية طوال هذه السنوات من نشاطه الإعلامي ، وهذا يزعج بطبيعة الحال السفراء والقناصلة ولاسيما مستشاري لادجيد سواء الموجودين بإيطاليا أو أولئك العاملين بمختلف دول المهجر لأنه أصبح لديه شبكة من العلاقات داخل الإدارة المركزية لهذه المؤسسة السيادية الإستخباراتية ..
وأصبحت مقالاته تحت مجهر المؤسسات الأمنية والإستخباراتية المغربية الداخلية منها والخارجية وتترجم على الفور من طرف أجهزة الأمن الإيطالية المختلفة ..
في الختام ، كيف لرجل ديوتي أن تقبل شهادته بين أوساط الجالية المغربية بالخارج وهو الذي ورد حديث نبوي مشهور يقول : ” ثلاثة لا ينظر الله في وجههم يوم القيامة ، الديوتي وعاق الوالدين ومدمن الخمر ، فقال الصحابة رضوان الله عليهم ، من الديوتي يا رسول الله : قال عليه أفضل الصلوات والسلام الرجل الذي يرضى الخبث في أهله ..
كان بالإمكان نشر إسم ولقب وصورة هذا المهاجر مادام أنه تخطى جميع الحدود الحمراء في الحوار والنقاش والأدب ، لكن لم نفعل إنطلاقا من المبادئ الفكرية والسياسية التي تحكمنا وأخلاقية مهنة الصحافة الشريفة التي نمارسها وإحترامنا بالأساس للمرأة والمهاجرة المغربية بالأساس ..

وصدق من قال : إلا درتي بحالو باش فتيه ..

ولم ننسى قول الله سبحانه وتعالى : ” وإذا خاطبكم الجاهلون قالوا سلاما ” صدق الله العظيم ..

يتبع…

للذكر المقال أرسلناه إلى : الديوان الملكي
……………………إلى إدارة السي ياسين المنصوري
……………………. رئاسة الحكومة
……………………الأمانة العامة للحكومة
……………………رئاسة البرلمان المغربي
……………………رئاسة مجلس المستشارين
……………………رؤساء الفرق البرلمانية
…………………….وزارة الشؤون الخارجية والتعاون
…………………….وزارة الأوقاف و الشؤون الإسلامية المغربية
……………………..وزارة الجالية و الهجرة
……………………..وزارة النقل و التجهيز ..
……………………..المجلس العلمي الأعلى بالرباط
………………………وزارة المالية
…………………….مجلس الجالية
……………………..مؤسسة الحسن الثاني لمغاربة الخارج
……………………..الأمانة العامة للأحزاب السياسية المغربية
……………………..سفارة المملكة بالنمسا ..
……………………..السفارات المغربية بالخارج
……………………..القنصليات المغربية بالخارج ..

Advertisement

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

2 + 8 =