Advertisement

24 ساعة

الاستطلاعات

كيف ترى مشروعنا الإعلامي؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

المسترزقون بقضايا حقوق الإنسان بالمملكة المغربية إدريس اليزمي وأمينة بوعياش !! الخفايا والأسرار ؟؟ الجزء الأول ؟؟

Advertisement

فرحان إدريس ..

يبدو أن الأيام معدودة لرموز اليسار الراديكالي بالمغرب سواء منهم الموجودين على رأس مؤسسات دستورية كإدريس اليزمي رئيس مجلس الجالية المغربية بالخارج والمجلس الوطني لحقوق الإنسان الذي يمكن الجزم أنه لم يتفاعل مع القضايا الكبرى للدولة المغربية بالخارج .
وكمثال حي عدم حضوره طيلة ترأسه للمجلس الوطني لحقوق الإنسان لأي جلسة في الفدرالية الدولية لحقوق الإنسان حين يتم عرض قضية الرياضي زكريا المومني ، أو قضية الضابط مصطفى أديب كأنه يخاف من الدفاع عن موقف الدولة المغربية في هذه القضيتين في الساحة الدولية وبالخصوص في الساحة الحقوقية الفرنسية ..
لماذا السيد اليزمي رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان يمارس سياسة الهروب إلى الأمام كلما تعلق الأمر بالقضايا الكبرى للدولة المغربية ؟؟؟ الجواب ببساطة أن لديه مصالح كبرى يخاف على فقدانها فوق التراب الفرنسي ..والغريب في الأمر ، أنه دائما كان يحارب الجمعيات والمنظمات الحقوقية المغربية التي كانت تريد الحصول على العضوية في الفدرالية الدولية لحقوق الإنسان ..
لكنه بالمقابل أصدر تقريرمفصل كرئيس للمجلس الوطني لحقوق الإنسان يؤكد فيه أن ما يعرف بقادة الريف تعرضوا للتعذيب أثناء إحتجازهم بالسجون المغربية !!
نفس الكلام يمكن قوله عن أمينة بوعياش السفيرة السابقة للمغرب بدولة السويد التي كانت تشغل سابقا الكاتبة العام للفدرالية الدولية لحقوق الإنسان ، والتي فشلت فشلا ذريعا في مواجهة عناصر البوليساريو بدولة السويد بحيث منذ تعيينها كسفيرة المملكة هناك كثرت أنشطة إنفصاليي الجبهة وإختراقهم للعديد من المؤسسات السويدية الرسمية والحزبية ولاسيما الجمعيات المدنية الحقوقية السويدية .. وكانت هي الأخرى تضغط بكل قوتها لمنع جمعيات حقوقية مغربية من الفوز بالعضوية في الفدرالية لحقوق الإنسان ..
لهذا يمكن الجزم أن هؤلاء رموز اليسار الراديكالي أخذوا حقهم سواء من المناصب العليا أو من الدعم المالي الذي حصلوا عليه من مختلف مؤسسات الدولة المغربية ..
وفي إتصال هاتفي مع محمد زياد رئيس معهد لاهاي الدولي لحقوق الإنسان أكد أن إدريس اليزمي رئيس المجلس الوطني السابق لحقوق الإنسان وأمينة بوعياش كانوا يعرقلون الجمعيات والمنظمات الحقوقية المغربية من الحصول على العضوية الكاملة في الفدرالية الدولية لكي يبقوا هم فقط في المشهد الحقوقي الدولي ، وحدث في إجتماع للفدرالية الدولية أن اليزمي جاء من المغرب لمنع أحد الأشخاص من الدخول للمكتب التنفيذي للفدرالية ، وأن لديه وثائق وأدلة مادية على هذا الكلام ..
ويتابع السيد محمد زياد أنه إشتغل على ملفات كبرى للدولة المغربية بعلم المؤسسات السيادية للمملكة ..
أسئلة عديدة تطرح في هذا المجال ؟؟ ماهي القوى التي تدعم أمينة بوعياش لكي يتم تعيينها مؤخرا رئيسة للمجلس الوطني لحقوق الإنسان خلفا لرفيق دربها اليزمي ؟؟
هل هو أخوها الذي يشتغل كموظف بالسفارة المغربية بكاراكاس عاصمة فنزويلا ؟؟ أم الدعم الكبير من الأمين السابق لحزب الجرار ، إلياس العمري رغم فشلها الذريع في التصدي لأطروحة الإنفصاليين بدولة السويد ؟؟
يؤكد محمد زياد أنه كان دائما يشحد لها الدعم ويصوت عليها في إجتماعات الفدرالية الدولية لحقوق الإنسان حين كان يحضر إجتماعاتها بصفته ممثل عن العصبة الدولية الهولاندية ..
الجالية المغربية بالخارج غير راضية عن تعيين رموز اليسار الراديكالي كسفراء للمغرب بالخارج لأنهم أثبتوا فشلهم الذريع في الدفاع عن القضية الوطنية للمملكة ، والأمثلة عديدة لا يمكن حصرها .والآن يتم تعيينهم على رأس مؤسسات دستورية بالمملكة ..
لهذا فمن حق نشطاء مغاربة العالم أن يطالبوا رئيس الدولة المغربية جلالة الملك محمد السادس بمنحهم الثقة المولوية وتعيينهم في مناصب سياسية داخل المغرب وخارجه ..لأنهم بكل بساطة القطاع الأول في على المستوى الإقتصادي للمملكة سواء من حيث التحويلات المالية أو جلب العملة الصعبة حسب التقارير السنوية لمكتب الصرف ..
مع الأسف تم تعيين رؤساء جدد لمجالس دستورية مختلفة ، مجلس المنافسة والهاكا والمجلس الوطني لحقوق الإنسان ولا حديث عن تعيين نشطاء من الجالية المغربية بالخارج في هاته المجالس ..

يتبع …

للذكر المقال أرسلناه إلى : الديوان الملكي

…………………..رئاسة الحكومة
……………………الأمانة العامة للحكومة
……………………رئاسة البرلمان المغربي
……………………رئاسة مجلس المستشارين
……………………رؤساء الفرق البرلمانية
…………………….وزارة الشؤون الخارجية والتعاون
…………………….وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية المغربية
……………………..وزارة الجالية والهجرة
……………………..وزارة النقل والتجهيز ..
……………………..المجلس العلمي الأعلى بالرباط
………………………وزارة المالية
…………………….مجلس الجالية
……………………..مؤسسة الحسن الثاني لمغاربة الخارج
……………………..الأمانة العامة للأحزاب السياسية المغربية
……………………..السفارات المغربية بالخارج
……………………..القنصليات المغربية بالخارج

Advertisement

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 + 4 =