انضمام السويد للناتو.. أردوغان يكشف عن شرطه للموافقة

Advertisement

كشف الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الأربعاء، عن شرط بلاده للموافقة على انضمام السويد إلى حلف شمال الأطلسي (الناتو).

ودعا أردوغان الحلفاء في حلف الناتو إلى أن “يفهموا حساسية أنقرة تجاه المسائل المتعلقة بالأمن”.

وأضاف: “يجب ألا تتوقع السويد موافقتنا على طلبها للانضمام إلى حلف الأطلسي دون إعادة الإرهابيين”، لافتا إلى أنه “لا يجب على وفود السويد وفنلندا تكبد عناء القدوم إلى أنقرة”.

من ناحية أخرى، دعا الرئيس التركي الدول الأعضاء بحلف شمال الأطلسي لدعم جهود البلاد لإقامة منطقة آمنة على حدود سوريا.

على عكس الإجماع الغربي الواسع بالموافقة حول طلب فنلندا ومساعي السويد للانضمام إلى حلف شمال الأطلسي “الناتو”، جاء الرد التركي مخالفا تماما حيث أعلنت أنقرة تحفظها.

وبعد إعلان البلدين اعتزامهما التقدم للانضمام للحلف، قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان في وقت سابق: “نتابع التطورات المتعلقة بالسويد وفنلندا، لكن وجهات نظرنا ليست إيجابية.. حلف الأطلسي أخطأ في الماضي بقبول اليونان عضوا فيه.. وباعتبارنا لا نريد تكرار الأخطاء المماثلة، فإن الدول الاسكندنافية دار ضيافة لمنظمات إرهابية”.

وشهدت العلاقة بين السويد وتركيا توتراً منذ العام الماضي، حيث استُدعي سفير السويد إلى الخارجية التركية احتجاجاً على مشاركة وزير دفاعها، بيتر هولتكفيست، في مؤتمر عبر الفيديو مع “قوات سوريا الديمقراطية”، ووجهت تركيا انتقادات لاذعة إلى وزيرة الخارجية السويدية، آنا ليند، بسبب ما وصفته باجتماعات مع “عناصر إرهابية”، إثر زيارة وفد كردي من سوريا للسويد.

Advertisement
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.