بعد ضجة كبيرة.. إسرائيل وأوكرانيا تنفيان بشكل قاطع تقريرا إعلاميا عن دفع بينيت كييف للانصياع والاستسلام لروسيا.

Advertisement

الشروق نيوز 24 / متابعة.

 

(أوكرانيا)-(رويترز) – نفى مستشار أوكراني كبير ومسؤول إسرائيلي اليوم السبت صحة تقرير إعلامي يشير إلى أن إسرائيل حاولت حث أوكرانيا على الرضوخ للمطالب الروسية خلال المحادثات.
وتشارك إسرائيل في جهود دبلوماسية لمحاولة إنهاء الحرب في أوكرانيا. وأجرى رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت محادثات مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وتحدث هاتفيا مع الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي.
وكان تقرير في بوابة “والا” وصحيفة جيروزالم بوست الإسرائيليتين وموقع أكسيوس الإخباري الأمريكي قد نقل عن مسؤول أوكراني لم يذكر اسمه قوله أن بينيت حث أوكرانيا على الرضوخ لروسيا.
وقال المستشار الأوكراني ميخايلو بودولاك على تويتر إن إسرائيل “مثلها مثل الدول الوسيطة الأخرى لا تعرض على أوكرانيا الموافقة على أي مطالب من الاتحاد الروسي ..هذا مستحيل لأسباب عسكرية وسياسية. على العكس من ذلك، تحث إسرائيل روسيا على تقييم الأحداث بشكل أكثر ملاءمة”.
ووصف مسؤول إسرائيلي، طلب عدم ذكر اسمه نظرا لحساسية الأمر، التقرير بأنه “مزيف بوضوح”.
قال المسؤول “لم ينصح رئيس الوزراء بينيت في أي وقت الرئيس زيلينسكي بقبول صفقة من بوتين لأنه لم يتم عرض مثل هذه الصفقة على إسرائيل حتى نتمكن من القيام بذلك.
“لم يبلغ بينيت زيلينسكي في أي وقت كيف يتصرف ولا نية لديه لإبلاغه بذلك”.

Advertisement
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.