Advertisement

24 ساعة

الاستطلاعات

كيف ترى مشروعنا الإعلامي؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

بوصُوف: “شؤون الهجرة” هي عناية باستراتيجية الملك في المجال !!

Advertisement

عبد الله بوصوف …

اعتبر محمّد بوصوف، الأمين العام لمجلس الجالية المغربية المقيمة بالخارج، إنّ إضافة “شؤون الهجرة” لتسمية الوزارة المكلفة بالجالية المغربية المقيمة بالخارج هو “تعبير عن العناية بالاستراتيجية الجديدة التي أعطى انطلاقتها الملك محمد السادس بخصوص الهجرة”.

وكان العاهل المغربي قد عمل على تعيين أنيس بيرُو، عن حزب التجمع الوطني للأحرار، خلال مراسيم تنصيب النسخة الثانية من حكومة عبد الإله بنكيران، وزيرا مكلفا بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة.. فيما كان سابقه الاستقلالي عبد اللطيف معزوز وزيرا منتدبا لدى رئيس الحكومة مكلفا بالمغاربة المقيمين بالخارج.

وقال بوصوف، ضمن تصريح “للشروق نيوز24” إنّ “هذا التغيير أملاه تحول المغرب من بلد تصدير للهجرة، وبلد لعبور المهاجرين المتحركين من جنوب الصحراء الكبرى لقصد أوروبا، إلى بلد يستقبل الهجرة”، واسترسل: “المغرب الحين تحول إلى بلد استقرار مواطنين من دول إفريقيّة وأوروبيّة، وكذا عدد من الدول العربية، لذلك ينبغي أن نتوفر على سياسة عمومية متعلقة بالهجرة برمّتها”.

الكاتب العام للـCCME اعتبر، ضمن ذات التصريح، أنّه ينبغي الآن الاشتغال على تقنين وضعيات المهاجرين المستقرين بالبلد، وكذا التفكير في كيفية إدماجهم ضمن المجتمع المغربي.. وعن القطاع الحكومي المهتمّ الآن بـ “شؤون الهجرة” قال بُوصوف إنّ مهمّته تتمثل في “إيجاد نموذج مغربي يعمل على إدماج المهاجرين بالنسيج الوطني، وذلك بعد إعداد النصوص القانونية وشروط الكرامة وحقوق الإنسان التي تستوجبها أوضاع المهاجرين”.

Advertisement

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

45 + = 50