تساؤلات عديدة حول ما يسمى ماستر ودورة تكوينية للأئمة والمرشدين بجامعة بادوفا ؟؟ وإلى متى هذا العبث بالشأن الديني والأمن الروحي لمغاربة إيطاليا ؟؟

0 58
Advertisement

فرحان إدريس…

في كل سنة ينظمون المقربين من عبد الله رضوان الكاتب العام للمركز الثقافي الإسلامي بروما رجال ونساء ما يسمى ماستر ؟؟ لا أندري ما نوع هذا الماستر الذي لا يتعدى أشهر؟؟ ومن هم القائمين عليه سواء الإيطاليين أو المهاجرين المغاربة ؟؟

والغريب أن القائمين عليه معروفين بين أوساط الجالية المغربية بالديار الإيطالية ، منهم نساء كانو إلى وقت قريب عمال نظافة ، فأصبحوا بقدرة قادر بين عشية وضحاها دكاترة ويقدمون لمؤسسات عمومية مهتمة بقضايا مغاربة العالم على أنهم باحثين في الإسلام المعتدل وقضايا المرأة المهاجرة ..
ورجال علمانيي الفكر والعقيدة ولا علاقة لهم لا من قريب ولا من قريب بالشأن الديني عموما ، تربطهم علاقات مع أحد الأساتذة الأكادميين بجامعة بادوفا الذي حسب شهادة الرئيس السابق للكنفدرالية الإسلامية الإيطالية بأنه من أشد المستشرقين عداءا للدين الإسلامي ,,,
هذه السنة ، هذه اللجنة التي يرأسها السيد عبد الله رضوان الوزير المفوض بالسفارة المغربية بروما والمدير بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية ، والعضو بمجلس الجالية المغربية بالخارج بحيث أنه يرأس فيه لجنتي مجموعة العمل “الدين والتربية الدينية” و “مقاربة النوع والأجيال الجديدة ” ، لكنه يحرص في كل وقت بأن يقول للمقربين منه بأن لم يعد عضوا بالمجلس ، وبالتالي لا يخصه ما يفعله وما يصدر منه لا من قريب ولا من بعيد ,,,

عوض نشرهذا الكلام بين أوساط الجالية المغربية كان الأولى به أن يقدم إستقالته من مجلس الجالية أو ينسحب بهدوء كما فعل بعض الأعضاء ، لكن السؤال المطروح هل عبد الله رضوان ومجموعته من النساء والرجال يملكون الأهلية الفكرية والدينية والثقافية لتنظيم دورة في تكوين الأئمة والمرشدين ؟؟
هل الأعضاء الساهرين على هذه الدورة حصلوا شهادات جامعية في فقه الأصول ؟؟ وعلوم الحديث ؟؟ وفقه الدعوة الفردية والجماعية ؟؟ وفقه السيرة النبوية وغيرها من العلوم الشرعية المفروضة في أي شخص يسهر على تكوين الأئمة والمرشدين ؟؟

دورة بشراكة مع الكنفدرالية الإسلامية الإيطالية المعروف أن رئيسها مستواه الدراسي متدني بشكل كبير، ورؤساء الفدراليات الجهوية الذين يشكلون مكتبها التنفيذي الذين أغلبيتهم لا يتوفرون على شهادات أكاديمية تؤهلهم للإشراف على تكوين أئمة ومرشدين مغاربة بالديار الإيطالية ,,
ويبقى السؤال مطروح , هل أعضاء اللجنة تتوفر فيهم شروط التأطير ؟؟ وحسب شهادة أحد الخبراء في الشأن الديني المغربي بالديار الإيطالية أن المفسد لا يتنج إلا مفسدا ، والأمي لا ينتج إلا الأمي ، ماذا ننتظر من هؤلاء الشباب الذي كونوه المفسدون والأميون ؟؟ ويختم بقوله : طبعا إنها السيبة أموال وخيرات البلاد تعود علينا بالتسمم ..
بطبيعة الحال وجود القيادي الإخواني المغربي يوسف السباعي في هذه الدورة التكوينية يطرح أكثر من تساؤل ؟؟ هل الدولة المغربية سواء الأمنية منها والدبلوماسية من خلال عبد الله رضوان المعين بظهير ملكي منذ سنة 1998 وضعت مستقبل الشأن الديني المغربي والأمن الروحي للمهاجرين المغاربة بإيطاليا بين يدي أحد القيادات الفكرية الكبرى الإخوانية ؟؟
ماهذا العبث بالشأن الديني المغربي بإيطاليا ؟؟ وكيف يسمحون المسؤولون المغاربة الدبلوماسيين منهم والأمنيين بأن يجعلوا الأمن الروحي لمغاربة إيطاليا بين يدى القيادات الإخوانية الكبرى التي تتبنى عالملية الدعوة الإسلامية على عكس ما تنبني عليه إمارة المؤمنين بالمغرب ؟؟
ألا يخاف مسؤولي الشأن الديني لمغاربة العالم من تكرار سيناريو الزياني بإيطاليا ؟؟ وهل فعلا يمكن إعتبار الحجراوي الزياني الجديد بإيطاليا ؟؟ على ضوء التحقيقات الكبرى التي تجريها الشرطة المالية الإيطالية بجهة البيومونتي المعروفة ب * GUARDI DI FINANZA * ؟؟

وهل الزيارة الأخيرة للسيد ياسين المنصوري المدير العام للمديرية العامة للدراسات والمستندات المعروفة * بلادجيد * بصحبة أكبر الخبراء بالإدارة في الجريمة الدولية والإرهاب ، والسيد عبد اللطيف الحموشي المدير العام للمديرية العامة لحماية التراب الوطني * DST * تدخل في إطار زيارة إستباقية لعدم تكرار ما حدث بإسبانيا والمعروفة بفضيحة * جريدة إل موندو * ؟؟ وبناء تعاون بين الأجهزة الإستخباراتية الإيطالية المختلفة * AISE * *AISI* وجهازي المخابرات المغربية الداخلية والخارجية فيما يخص الجريمة الدولية ومكافحة الإرهاب بجميع أنواعه ؟؟
وهل إعتقال الأجهزة الإيطالية المختصة في مكافحة الإهاب خلية إرهابية مكونة من ثمانية تونسيين وإيطاليين تابعة لجبهة التصرة بسوريا كانت تعمل على جمع التبرعات وتجنيد مجاهدين جدد بالديار الإيطالية هي أول نتيجة مباشرة لهذه الزيارة الأخيرة للمسؤولين الأمنيين المغاربة بالمملكة ؟؟ وثمرة أولى لبداية التعاون بين الأجهزة الأمنية الإيطالية المختصة في مكافحة الجريمة المنظمة الدولية والإهاب والإستخبارات المغربية الداخلية منها والخارجية ؟؟

يتبع…

للذكر المقال أرسلناه إلى : الديوان الملكي

…………………..رئاسة الحكومة
……………………الأمانة العامة للحكومة
……………………رئاسة البرلمان المغربي
……………………رئاسة مجلس المستشارين
……………………رؤساء الفرق البرلمانية
……………………..الأمانة العامة للأحزاب السياسية المغربية
…………………….وزارة الشؤون الخارجية والتعاون
……………………..وزارة الجالية وشؤون الهجرة
……………………….وزارة العدل والحريات العامة ..
……………………المجلس الوطني لحقوق الإنسان
…………………………..مجلس الجالية المغربية بالخارج
……………………مؤسسة الحسن الثاني لمغاربة الخارج

Advertisement

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

15 + = 19