حسن البوحروتي وماعزة بروكسيل أكبر المسترزقين في القضية الوطنية الأولى للمملكة المغربية ببلجيكا ودول المهجر بين نشطاء مغاربة العالم !! وخفايا وأسرار حشر كل من محمد زياد الخبير الحقوقي الدولي ؟؟

0 586
Advertisement

فرحان إدريس…

لا يمكن للمرئ أن ينسى لحظات التعرف على المدعو حسن البوحروتي بمدينة الرباط في شهر يونيومن سنة 2015 التي أعفي فيها بالمناسبة السيد إدريس أجبالي المنفذ المالي السابق لمجلس الجالية , بعد حملة إعلامية شرسة كانت بقيادة المدير العام لموقع ” الشروق نيوز 24 ” بإيطاليا بطبيعة الحال صحبة مجهودات فعاليات جمعوية وإعلامية من مغاربة العالم ..
وفي هذه السنة كذلك بالضبط , تعرفت على الخبير الحقوقي الهولاندي المغربي الأستاذ محمد زياد الذي كان ومازال نعم الصديق ونعم رفيق درب النضال الطويل ضد الفساد المالي والإداري الموجود في الوزارات والمؤسسات العمومية المهتمة بقضايا الجالية ..
وشهادة للتاريخ ، فالمناضل الحقوقي إبن الحي المحمدي كان دائما وما زال ضد إنتقاد المؤسسات السيادية المكلفة بالأمن الروحي لمغاربة العالم ، وكان دوما يناصر قضايا المظلومين من مغاربة الخارج ،ويسعى بكل الطرق الودية من أجل إنصافهم ، وكان وما زال يرفض أن أنشر مسريته النضالية الطويلة من أجل حب الوطن ، وهذه النقطة بالذات التي طالما تصادمنا من أجلها ..
فجأة , صادفت المصور والكاميرامان البسيط المدعو البوحروتي وهو يتجول بفيلمه الوثائقي بين الوزارات والمؤسسات العمومية المهتمة بقضايا الحالية ، مجلس الجالية ، مؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج ، الوزارة المنتدبة بالجالية وشؤون الهجرة أنذاك من أجل الحصول على تمويل عمومي رفقة عشيقته المعروفة ببلجيكا بماعزة بروكسيل ..
وشاءت الأقدار أن نصعد جميعا في سيارة محمد زياد صحبة الصديق العزيز الأستاذ يوسف محبوب المديرالعام للجريدة الورقية ” الجهوية بريس ” وأحد أفراد هيأة التحرير للموقع الإلكتروني ” حرية بريس ” ..
للتذكير , أن مصور الحفلات ببلجيكا سبق أن قام بتهديد المدير العام لموقع ” للشروق نيوز 24 ” بسبب تغطيته الإعلامية الميدانية المتكررة عن أكبر المسترزقين في القضية الوطنية
, حين كان في دردشة بأحد مقاهي مدينة الرباط الموجودة بقرب من مؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج ..
وللتذكير , فقد إلتقيت بالمدعو حسن البوحروتي المعروف بين أفراد الجالية المغربية ببلجيكا أنه إسترزق ولازال يسترزق بقضية الصحراء المغربية طوال هذه السنوات !!
اللقاء حضره كل من الفاعل الحقوقي الكبير بالديار الهولاندية محمد زياد وزميلي الصحفي الأستاذ يوسف محبوب المدير العام للموقع الإخباري ..حرية بريس…
السيد حسن البوحروتي بدأ بالتهديدات المباشرة حين قال لصديقي ” أن إدريس فرحان لايعرف جيدا الناظوريين الذين يمارسون القتل في حق من ينتقذهم ويعارضهم !! ”
لكن الأدهى من هذا , أن الزميل الصحفي يوسف محبوب ضبط حسن البوحروتي ونحن داخل سيارة الفاعل الحقوقي الهولاندي ذي الأصول المغربية , وهو يحاول تصوير حواراتنا بالصوت والصورة عن طريق قلم أخرجه من محفطته !!! وعندما وجه له السؤال أتصورنا ؟؟؟ إرتبك وأدخله في المحفظة !!!
فلهذا يا مغاربة العالم إحذروا من حسن البوحروتي حين تكونوا معه !!
هذا المسترزق بقضية الصحراء المغربية حصل على تمويلات متتالية على شكل دفعات من مجلس الجالية ووزارة الجالية والهجرة وهي كالتالي : 15.000 أورو الدفعة الأولى …15.000 أورو الدفعة الثانية ….15.000 أورو الدفعة الثالثة ….15.000 أورو الدفعة الرابعة …زيادة أنه تلقى دعم مالي كبير من المكتب الوطني الشريفي للفوسفاط قدره ..130.000 أورو بواساطة رجل الإستخبارات الخارجية و المكلف بمهمة داخلها .. مقابل الشريط الوثائقي الذي أنتجه عن دور إحدى القبائل الصحراوية في قضية الصحراء المغربية ..
طوال السبع السنوات الماضية حضي حسن البوحوروتي بامتيازات تذاكر الطيران ذهابا وإيابا والإقامة في الفنادق داخل المغرب وخارجه ولا أحد كان يستفسر؟؟؟
للعلم , أن السيد حسن البوحروتي إتصل مرارا بكل من الأستاذ حميد بشري العضو بمجلس الجالية وبالفاعل الحقوقي الهولاندي المغربي المخلص والحريص على قضايا الجالية المغربية ، وطلبا منهما مرارا بأن يتدخلا لدي حتى لا أذكره في مقالاتي , ويمكن لفعاليات مغاربة العالم الإتصال بالشخصين المذكوريين لمعرفة الحقيقة !!
صدق الشاعر العربي حين قال : إذا أكرمت الكريم ملكته ….وإذا أكرمت اللئيم تمردا ….
إذا الصراع يعود لسنوات بسبب الخط التحريري للمدير العام لموقع ” الشروق نيوز 24 ” والمدعو حسن البوحروتي أكبر المسترزقين بقضية الصحراء المغربية صحبة عشيقته المسماة بماعزة بروكسيل ، ولا دخل لمحمد زياد ولا الأستاذ الجامعي سي محمد الفارسي ، فلماذا تم حشرهما في هذه المعركة الإعلامية دون وجه حق ؟؟
مصور الحفلات يدعى أن فرحان إدريس كان سببا رئيسيا في عدم حصوله على المبلغ الباقي من 134 مليون سنتيم الذي كان وعده به المكتب الوطني الشريفي للفوسفاط بتدخل مباشر من أخ محمد بلحرش الذي يشتغل بديوان الرئيس المدير العام الدكتور مصطفى التراب .
وأن محمد زياد هو مصدر المعلومات للإعلامي المزعج المقيم بمدينة ابريشيا طوال هذه السنوات منذ أن تعرف عليه في أوائل سنة 2015 , لاسيما أثناء بداية حربه الإعلامي مع زبانية إدريس أجبالي وبالضبط حين كان هناك تراشق إعلامي بينه و السيد جمال بوسيف المقيم بمدين استراسبورغ الفرنسية مقر البرلمان الأوروبي ..

والحقيقة عكس تماما , فمصادر المعلومات عن المصور السابق بالقناة الجزائرية وقناة ” 2M ” كانت تأتي من داخل السفارة المغربية ببروكسيل ، وخبر إعتقاله بمطار محمد الخامس الدولي , جراء الدعوة القضائية التي كان رفعها عليه مجلس الجالية حين تولى الإدارة العامة فيه الأمين العام عبد الله بوصوف , بسبب عدم تقديمه تبريرات ما يقارب 60.000 أورو التي كان تقاضاها من المجلس حين كان أجبالي الآمر والناهي بمجلس الجالية ..
هذا الخبر بالذات , توصلت به عن طريق أحد المهاجرين المغاربة المقيمين بالديار البلجيكية الذين كان على متن الرحلة الرابطة بين بروكسيل والدار البيضاء ، وبالتالي محمد زياد الخبير الحقوقي الدولي بريء من تهمة مصدر المعلومات مما ينشر على موقع ” الشروق نيوز” 24 براءة الذئب من دم يوسف عليه السلام ..
إذن هذه الحملة الإعلامية الشرسة التي إنطلقت منذ إنطلاق الحراك الإعلامي حول الشأن الديني بإيطاليا , هي بين نخبة من مغاربة إيطاليا والعالم وأشباح العمل الجمعوي ومجموعة من البركاكة والشكامة والمخبرين الذين يرون أن التقرب والتملق من القنصل العام أو المستشار الأمني أو السفير , هو الغاية القصوى بالنسبة لهم وبالتالي تعتبر خدمة لقضايا الوطن الكبرى ، ومن يتعارض معهم هو خائن للوطن والملك وعميل للجزائر والبوليساريو ..
فمصور الحفلات المنحدر من مدينة الناظور , يعتبر أن الصحفي المزعج المقيم في ابريشيا هو السبب الرئيسي في قطع الريع المالي والإقتصادي عنه من طرف الوزارات والمؤسسات العمومية المهتمة بقضايا الجالية بإسم القضية الوطنية الأولى للمملكة ، وأن محمد زياد هو العلبة السوداء في جمع المعلومات ..
إدعاءات واهية لا أساس لها من الصحة ، والحقيقة أن المدعو حسن البوحروتي وعشيقته ماعزة بروكسيل أصبحا ورقة محروقة ومكشوفة في الدعاية للقضية الوطنية ببلجيكا وبدول العالم وخصوصا بعاصمة الإتحاد الأوروبي بروكسيل ، لأن فيلمه الوثائقي هوية جبهة خلق العديد من المشاكل بين القبائل الصحراوية , لدرجة أن عرضه أصبح مضرا بشكل كبير برؤية المملكة المغربية حول هذا الصراع التاريخي المفتعل ..
والأطراف الموجودة في بعض المؤسسات السيادية التي كانت تضمن التمويلات العمومية سنويا من بعض المؤسسات العمومية الإقتصادية الكبرى تخلت عنه بشكل نهائي ..
وشيء طبيعي حين يفقد الإنسان مصدر رزقه السنوي الريعي يصاب بالجنون وهذا ما تعكسه تدوينات حسن البوحروتي على صفحته الشخصية على الفيسبوك ..
كان بالإمكان الإتصال بزوجته الأولى المناضلة اليسارية الكبيرة في صفوف حزب التقدم والإشتراكية لتحكي لنا كيف طردته من البيت ؟؟ ولسرد حجم الإنتهاكات الخطيرة التي إرتكبها في حقها وفي حق أبنائه ؟؟ ، ولدينا رقم الزوجة الثانية المقيمة في كندا وكذلك عشيقته الحالية الموجودة في الدار البيضاء ..
للعلم أنه توصلنا لهوية ندير العبدي وللفريق المكون من ستة أفراد إثنين منهما مقيمان بحي سيدي مومن الذي يعمل معه في إرتكاب جرائم التشهير والسب والقذف في حق مواطنين مغاربة شرفاء ..
لم نقابل السيئة بالسيئة طبقا للمقولة الشعبية المشهورة : ” لي درتي بحالو باش فتيه ”
الخلاصة ، أن كل المؤسسات العمومية الإقتصادية منها والسيادية قطعت عن السيد البوحروتي الريع المالي والإقتصادي التي تمتع به لسنوات طويلة بإسم القضية الوطنية ، وهذا في حد ذاته نصر كبير على المسترزقين في قضية الصحراء المغربية ، والباقي ستحسم فيه قريبا النيابة العامة بالدار البيضاء …

يتبع…

للذكر المقال أرسلناه إلى : الديوان الملكي
……………………إلى إدارة السي ياسين المنصوري
…………………… رئاسة الحكومة
……………………الأمانة العامة للحكومة
……………………رئاسة البرلمان المغربي
……………………رئاسة مجلس المستشارين
……………………رؤساء الفرق البرلمانية
…………………….وزارة الشؤون الخارجية والتعاون
…………………….وزارة الأوقاف و الشؤون الإسلامية المغربية
……………………..وزارة الجالية و الهجرة
……………………..وزارة النقل و التجهيز ..
……………………..المجلس العلمي الأعلى بالرباط
……………………..وزارة المالية
…………………….مجلس الجالية
…………………….مؤسسة الحسن الثاني لمغاربة الخارج
……………………..الأمانة العامة للأحزاب السياسية المغربية
……………………..السفارات المغربية بالخارج
……………………..القنصليات المغربية بالخارج ..

Advertisement

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

1 + 8 =