خفايا الإستفسار المرسل من طرف كل من ووازة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والسفارة المغربية بروما لرئيس مصلحة الأموات بالقنصلية العامة بميلانو السيد البوزوري ؟؟

0 934
Advertisement

فرحان إدريس..

في الأسابيع الماضية حدث ما لم يكن في الحسبان حيث أرسلت كل من وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج والسفارة المغربية إستفسار رسمي للموظف السيد البوزوري رئيس مصلحة الأموات بالقنصلية العامة بميلانو ..
هذا الموظف الذي شغل منصب العدول في وقت من الأوقات وكان تابعا بطبيعة الحال لوزارة العدل في عهد السيد محمد أوجار، وبعد مرور أربع سنوات رجع لأرض الوطن ، لكنه كان قدم طلبا رسميا لوزارة الشؤون الخارجية من أجل يصبح موظفا تابعا لها وبالتالي تتاح له الفرصة مرة أخرة للإشتغال بالتمثيليات المغربية بالخارج…
للتذكير أن هذا الموظف العمومي ينتمي لنقابة العدالة والتنمية بالمغرب وعملية إلتحاقه بوزارة الشؤون الخارجية كانت أححثت غضبة كبيرة من طرف وزيرالعدل السابق التجمعي محمد أوجار بعدما إكتشف أن مديرا بالديوان هو الذي وافق على طلب السيد البوزوري الإلتحاق بموظفي وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي بعدما رفض ثلاث مرات متتالية السيد أوجار على تأشيرة الموافقة ..
وبعد هذه الحادثة أصدر السيد أوجار مذكرة رسمية تفيد بأنه الوحيد المخول على تأشيركل طلب الإنضمام موظفي وزارة العدل لوزارة الخارجية ..
حسب مصادر موثوقة بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي تفيد بأن هناك موظف سامي كبير لا داعي لذكر إسمه هو الذي سهل عملية إنضمام السيد البوزوري لموظفي الوزارة الوصية ..
ولقد أظهر هذا الموظف الذي كلفه السيد القنصل العام بميلانو بمصلحة الأموات بالقنصلية العامة بميلانو في بداية جائحة فيروس كورونا بجهة لومبارديا إستعلاء وتعالي في تواصله مع الفعاليات الجمعوية التي إتصلت من أجل بداية إجراءات التكفل وزارة الجالية بدفن موتى المهاجرين المغاربة بالمنطقة ..
وكان سببا رئيسا في إصدار الفعاليات الجمعوية بمدينة بيرغامو البيان الإعلامي المشور حول التعاطي الرسمي للقنصلية العامة بميلانوأنذاك ، والذي تبرأ منه لاحقا بالمناسبة أحد الفعاليات الجمعوية المنتمية لحزب العدالة والتنمية بجهة لومبارديا ..
السيد البوزوري يبدو أن دخل تحت دائرة نفوذ أحد الموظفين الكبار بوزارة الشؤون الخارجية وممثلي أحد ممثلي المؤسسات السيادية التي تريد أن يفشل بكل الطرق السيد القنصل العام بوزكري الريحاني في إدارته العامة للقنصلية ..
ويروج بين أوساط الجالية أن السيد البوزوري كان يرسل في أزمة جائحة كوفيد 19 لائحة الأسعار النهائية لأحد مالكي وكالات نقل الأموات حتى يرسل السعر المنخفض حيت تطلب القنصلية العامة من أصحاب وكالات نقل الأموت أسعارهم النهائية في مصاريف دفن موتى المهاجرين المغاربة الذين وافتهم المنية بسبب إصابتهم بفيروس كورونا والتي تمكفلت وزارة الجالية بالمصاريف كلها ..
الأمر لم يتوقف عند هذا الحد فالسيد البوزروي دخل في مؤامرة خفية إلحاق الضرر بسمعة وصورة القنصل العام بوزكري الريحاني سواء بين أوساط الجالية المغربية المقيمة بجهة لومبارديا أو لدى مسؤولي وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي ..
ولقد كان المصدرالأساسي الذي سرب لبرنامج ” تحفة شو” بالولايات المتحدة الأمريكية قصص الفساد المالي والإداري حين فتحت الحكومة الإيطالية قانون الجديد لتسوية اوضاع المهاجرين الغير الشرعيين ..
السيد البوزوري كان يظن نفسه بعيدا عن أعين مراسلي الإدارة العامة للشروق نيوز 24 ” بإيطاليا التي وضعت وراءه رجلا كان يرصد كل تحركاته زصوت بالصوت والصورة كل علاقاته المشبوهة سواء مع الإدارة العامة للبنك الشعبي بميلانو أو مع أحد الموظفين الذين يعملون ليل نهار على تشويه سمعة وصورة القنصل العام بميلانو ..
لهذا كان صدمة كبيرة حين أرسلت كل من وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المنقيمين بالخارج والسفارة المغربية إستفسارا رسميا حول الإنتهاكات التي إرتكبها السيد البوزوري منط تعيينه بأروقة القنصلية العامة بميلانو..
هذا الموظف المغرور بنفسه لم ينفعه لا الموظف السامي الذي سهل عملية إلتحاقه بوزارة الخارجية والعمل مجدد بالقنصلية العام بميلانو، ولا الموظف الذي يسرب إليه أخبار يوميات العمل بالمصلحة القنصلية ، ولا علاقاته الوطيدة مع قيادين بحزب العدالة والتنمية الحاكم ، وإستهان بالعلاقات العامة التي شكلتها على مر السنين الإدارة العامة لموقع ” الشروق نيوز 24 ” بأرض الوطن مع الوزارات والمؤسسات العمومية السياسية منها والسيادية المكلفة بقضايا الجالية ..
ونختم بالمثل الشعبي المغربي المشهور : ( العود لي تحكرو يعورك ) !!

يتبع…

للذكر المقال أرسلناه إلى : الديوان الملكي
……………………..الكتابة الخاصة لسي ياسين المنصوري ..
………………… رئاسة الحكومة
……………………الأمانة العامة للحكومة
……………………رئاسة البرلمان المغربي
……………………رئاسة مجلس المستشارين
……………………رؤساء الفرق البرلمانية
…………………….وزارة الشؤون الخارجية والتعاون
…………………….وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية المغربية
……………………..وزارة الجالية والهجرة
……………………..المجلس العلمي الأعلى بالرباط
………………………وزارة المالية
…………………….مجلس الجالية
……………………..مؤسسة الحسن الثاني لمغاربة الخارج
……………………..الأمانة العامة للأحزاب السياسية المغربية
…………………….للسفارات المغربية بالخارج ..

Advertisement

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

5 + 3 =