روسيا تعتقل قنصلا يابانيا وتطرده بعد اتهامه بالتجسس وطوكيو تحتج

Advertisement

موسكو- طوكيو: نقلت وكالات أنباء روسية عن جهاز الأمن الاتحادي الروسي (إف إس بي) قوله يوم الاثنين إنه ألقى القبض على قنصل ياباني في مدينة فلاديفوستوك الروسية المطلة على المحيط الهادي متهما إياه بالتجسس، وأمره بمغادرة البلاد.

وأفادت وكالة كيودو اليابانية للأنباء الثلاثاء، نقلا عن مصادر في الحكومة، بأن الجهاز الروسي أطلق سراح القنصل بعد ساعات قليلة من احتجازه.

وقال (إف إس بي) إن القنصل أُعلن شخصا غير مرغوب فيه بعد ضبطه “متلبسا” بتلقي معلومات سرية عن تأثير العقوبات الغربية على الوضع الاقتصادي في أقصى شرق روسيا.

وأضاف أن القنصل تلقى المعلومات السرية، التي تتعلق أيضا بتعاون روسيا مع دولة آسيوية مطلة على المحيط الهادي لم يسمها، مقابل “مكافأة مالية”.

ونقلت الوكالات عن جهاز الأمن الاتحادي قوله إن موسكو احتجت لدى اليابان.

وذكرت وكالة كيودو أن سفارة اليابان فى روسيا قدمت بدورها احتجاجا شديد اللهجة لوزارة الخارجية الروسية، قائلة إن احتجاز القنصل “انتهاك واضح لاتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية”، وإن أمره بمغادرة البلاد “غير معقول”.

ومن جانبها، استدعت وزارة الخارجية اليابانية السفير الروسي لدى اليابان ميخائيل جالوزين وسلمته مذكرة احتجاج بشأن احتجاز القنصل الياباني في فلاديفوستوك في 26 أيلول/ سبتمبر، حسبما ذكرت وكالة أنباء كيودو يوم الثلاثاء نقلا عن وزير الخارجية يوشيماسا هاياشي.

وقال الوزير الياباني إن طوكيو طالبت باعتذار الجانب الروسي لأن الدبلوماسي المحتجز لم يشارك أبدا في أي أنشطة غير قانونية، بحسب ما نقلته وكالة تاس الروسية للأنباء.

(رويترز)

Advertisement
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.