قراءة نقدية للبيان الإعلامي لعمدة ويفارولو وللإتفاقية الشراكة بين السفارة المغربية بروما بلديات الثمانية عشر بمنطقة كانافيزي ، هل نحن أمام خطوة لى الوراء ؟؟

0 58
Advertisement

فرحان إدريس ..

في قراءة متأنية للبيان الإعلامي لعمدة ريفارولو حول إتفاقية الشراكة الموقعة بين السفارة الغربية بروما بقيادة السفير الجديد يوسف بلا والبلديات الثمانية عشر بمنطقة الكانافيزي يتبين الملاحظات التالية :


1 ) أولا ، من المؤكد أن البيان الإعلامي للسيد ألبرتو رستانيو عمدة ريفارولو والمنسق الرسمي للبلديات السالفة الذكر جاء بعد ضغوطات كبيرة من السفارة المغربية بروما ، لاسيما بعدما أكد العديد من العمداء في إتصالات هاتفية معهم أنهم لم يكونوا على علم بالفقرة التي تتحدث عن إعترافهم بالحكم الذاتي بالصحراء المغربية ,,,
2 ) ثانيا ، البيان الإعلامي أكد أن الشراكة الموقعة بين سفارة المملكة بروما والبلديات الثمانية عشر هي شراكة بالأساس إقتصادية وثقافية لا أقل ولا أكثر ، وأنه لم يشر لا من بعيد ولا من قريب لفكرة تأييدهم لفكرة الحكم الذاتي بالأقاليم الجنوبية ,,
3 ) ثالثا ، وهذا البيان الإعلامي الموقع فقط من طرف عمدة ريفارولو لوحده وليس من جميع العمداء الآخرين السبعة عشر ينفي ما كان قد نشر بموقع هسبريس ومواقع إلكترونية أخرى حول أن هناك ثمانية عشر بلدية إيطالية تعترف بالحكم الذاتي ,,
4 ) رابعا ، لماذا عمدة ريفارولو بحكمه المنسق الإقليمي للبلديات الثمانية عشر بمنطقة الكانافيزي لم يتطرق في بيانه الإعلامي لقضية الحكم الذاتي بالأقاليم الجنوبية ؟؟
يعني أن هناك خطوة إلى الوراء من طرف هؤلاء العمداء المحليين بالمقارنة مع إتفاقية الشراكة التي روجت لها السفارة المغربية بروما عن طريق 20 موقع إلكتروني ، والذين لا يمكنهم الخوض في قضايا السياسة الدولية أو إتخاذ مواقف معينة ، لأن دورهم الأساسي هو التسيير المحلي والإداري والمالي لبلدياتهم ,,,
5 ) خامسا ، لوقمنا بقراءة نقدية للحجم السكاني للبلديات الثمانية عشر بمنطقة الكانافيزي والمعطيات الإقتصادية التي تفخربها نخلص للتالي :

1 ) بلدية – 12603 نسمة Rivarolo Canavese *
2 ) بلدية – 9,999 نسمة Castellamonte
3 ) بلدية 9,789 نسمة Cuorgne
4 ) بلدية – 5,171 نسمة Favria
5 ) بلدية 3432 نسمة Forno Canavese
6 ) بلدية – 3 357 نسمة San Giusto Canavese
7 ) بلدية – 3,156 نسمة Bosconero
8 ) بلدية – 3127 نسمة Valperga
9 ) بلدية – 2.604 نسمة Rivara
10 ) بلدية – 1,872 نسمة Salassa
11 ) بلدية – 1,513 نسمة Oglianico
12 ) بلدية – 1,487 نسمة Bairo
13 ) بلدية – 1,206 نسمة Ozegna
14 ) بلدية – 982 نسمة Momtalenghe
15 ) بلدية – 605 نسمة Torre Canavese
16 ) بلدية – 548 نسمة Lusiglie
17 ) بلدية – 456 نسمة Levone
18 ) بلدية – 268 نسمة San Ponso



لوجدنا أنها مناطق فلاحية بالدرجة الأولى ويصل عدد سكانها إجمالا ما يقارب 62391 نسمة وأغلبية مجالسها البلدية تتكون من لوائح مدنية ” Liste Civili ” لا تمثل الأحزاب السياسية الإيطالية الكبرى ، يعني أنها لا تمثل ولو 10 في المائة من سكان تورينو (875.698 ) نسمة عاصمة جهة البيومنتي ، وحسب آخر الإحصائيات لسنة 2018 يصل عدد سكان تورينو والنواحي ما يقارب 2.282.000 نسمة ، السؤال المطروح ماذا ستقدم هذه البلديات الثمانية عشر للمملكة المغربية التي يصل عدد سكانها 40 مليون نسمة ؟؟ وما هو الإنجاز التي حصلت عليه المملكة في إتفاقية الشراكة الموقعة بين السفارة المغربية بروما وبلديات الكانافيزي ؟؟ مادام أن رؤساء هذه البلديات لا يمكنهم إتخاذ مواقف من قضايا دولية والمتعلقة على الخصوص بقضية وحدتنا الترابية ؟؟
والغريب ، أن مواقع إلكترونية كتبت مؤخرا بأن هناك بعثة إيطالية ستزور المملكة والتي ستتكون على أغلب الظن من عمداء أكبر البلديات الكانافيزي التي يتراوح سكانها ما بين 3 357 إلى 12603 نسمة ، لدرجة أنه يخيل للمرء أن السفارة المغربية بروما بقيادة السفير الجديد يوسف حققت إنجازا دبلوماسيا ,,
ولو كان الأمر صحيح ، لما إتصل الكاتب العام بالسفارة المغربية المدعو عبد الحق بالصحفي المشاكس والمتميز المقيم بتورينو، في حوا ر هاتفي دام لأكثر من ساعة ونصف راجيا منه حذف المقالات من موقعه الإلكتروني التي فضحت أكذوبة إعتراف ثمانية بلدية إيطالية بالحكم الذاتي ,,,
والحقيقية أنها صفقة إقتصادية كبيرة بكل المقاييس لا أقل ولا أكثر بين أطراف في التمثيلية الدبلوماسية المغربية بروما وعمداء بمنطقة الكانافيزي ,,
يمكن الجزم ، أن عقلية المرحوم وزير الداخلية السابق في عهد الملك المغفو ر له الحسن الثاني لازالت تتحكم في قضية الصحراء المغربية سواء على مستوى سفراء المملكة المغربية بالخارج أو المستشارين الموجودين بالسفارات والقنصليات المغربية بدول المهجر والإقامة ,,,
نفس الآليات والميكانزمات التي جعلت قضية الأقاليم الجنوبية المغربية مستعصية الحل على المستوى الدولي لأكثر من خمسة وأربعين سنة ,,,
للعلم ، أن نفس بنود إتفاقية الشراكة الإقتصادية تم توقيعها مؤخرا مع كل من بلدية باليرمو عاصمة جزيرة صقلية ومدينة بولونيا عاصمة جهة إيميليا رومانيا ، لكن دون وجود الفقرات الأخيرة التي تتحدث عن الجهوية الموسعة ومواكبة الحكم الذاتي بالصحراء المغربية ،،،
في الختام , أسئلة عديدة تطرح بماذا وعدت السفارة المغربية عمداء البلديات الإيطالية الثمانية عشر بالكانافيزي ؟؟ لاسيما أنه لا يوجد تواجد كبير لأفراد الجالية المغربية هناك ، وهل هناك صفقة بين الطرفين ؟؟ وما هي الأطراف المستفيدة في ترويج أكاذيب وإشاعات إعتراف بلديات إيطالية بالحكم الذاتي في الأقاليم الجنوبية ؟؟

يتبع ..

للذكر المقال أرسلناه إلى : الديوان الملكي

……………………المديرية العامة للدراسات والمستندات (لادجيد )
…………………….رئاسة الحكومة
…………………….الأمانة العامة للحكومة
……………………رئاسة البرلمان المغربي
……………………رئاسة مجلس المستشارين
……………………رؤساء الفرق البرلمانية
…………………….الأمانة العامة للأحزاب السياسية المغربية
…………………….وزارة الشباب والرياضة
…………………….وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي
…………………….وزارة الجالية وشؤون الهجرة
…………………….وزارة العدل والحريات العامة ..
……………………المجلس الوطني لحقوق الإنسان
…………………..مجلس الجالية المغربية بالخارج

Advertisement

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

+ 80 = 88