لماذا الوقفة الإحتجاجية أمام القنصلية العامة المغربية ببولونيا ؟؟؟

Advertisement

فرحان إدريس…

أسئلة كثيرة طرحت على الفعاليات الجمعوية بإيطاليا التي قررت تنظيم الوقفة الإحتجاجية أمام القنصلية العامة المغربية ببولونيا يوم الإثنين 16 يونيو 2014 على الساعة 11.00 صباحا للتنديد بخروقات وإنتهاكات حقوق الإنسان التي تمارس وبشكل يومي في حق أفراد الجالية
المغربية بجهة إيميليا رومانيا ؟؟؟
والتي ستكون بداية لسلسلة من الوقفات والإحتجاجات والإعتصامات أمام القنصليات المغربية إيطاليا ، وستنتهي بالوقفة الإحتجاجة الكبرى أمام السفارة المغربية بروما،والتي تعتبر الجهة الوحيدة المسؤولة عن ما وصلت إليه السياسة الممنهجة من طرف القناصلة فيما يخص الخدمات وإنعدام سياسة حقوق المواطنة الكاملة التي نصت عليها فصول الدستور الجديد !!!!
والأكثر من هذا سياسة اللامبالاة التي إنتهجت من طرف مسؤلي الديبلوماسية المغربية إيطاليا والتي أوصل جبهة البوليساريو بعرض فيلم وثائقي عن إنتهاكات حقوق الإنسان بأقاليمنا الجنوبية في ظرف يومين متواليين في كل من عمالة مدينة ميلانو بقاعة العروض يوم الأربعاء على الساعة 18.00، وفي مدينة روما يوم 12 يونيو بقاعة مجلس الشيوخ الإيطالي !!!!
ويفاجئنا معالي السفير يوم السبت الماضي في إفتتاح المعرض السنوي للهندسة المعمارية ب فينيزيا ..VENEZIA..بتصريح صحفي قال فيه إن قضية الصحراء إنتهت وأنه جاء وقت الإعمار !!!! هذا المعرض يشارك فيه المغرب كعارض لأول مرة بتخصيص جناح معماري مغربي والتقديرات تقول أنه سوهم بمبلغ مليون أورو بمشاركة كل من التجاري وفا بنك، ومؤسسة الشعبي بنك، والمكتب الشريف للفوسفاط !!! لو أستثمرهذا المبلغ الكبير في دعم القضية الوطنية بإيطاليا لما وجدت جبهة البوليساريو باب واحد تفتحه ؟؟؟؟
ولكن لن تنتهي هذه الوقفات إلا بتنظيم مسيرة للكفاءات المغرية بايطاليا إتجاه الديوان الملكي لمطالبة جلالته بالتدخل لمحاسبة المقصرين فيما تعرفه التمثيليات الدبلوماسية المغربية بايطاليا من إنتهاكات حقوق الإنسان وإنعدام حقوق المواطنة الكاملة لإفراد الجالية المغربية بالخارج على جميع المستويات والأصعدة وفي كل المجالات ؟؟؟؟
ملف السيد القنصل العام ببولونيا مليء بالتجاوزات المالية واللأخلاقية واللامبالات السياسية اتجاه القضية الوطنية بالدائرة القنصلية التي يرأسها !!! أثناء الزلزال الذي ضرب الجهة سنة 2012 والتي تضررت منه أفراد الجالية المغربية بالمنطقة والتي فقدت على إثره كل شيء ، لم يتحرك السيد القنصل العام لمعرفة رعايا المملكة إلا بعد شرائط فيديو بثت على اليوتوب تطالب جلالة الملك محمد السادس بالتدخل !!! والأكثر من هذا تعامله مع المواطنين بطريقة اللإنسانية واللأخلاقية حيث أنه وضع كاميرات في الطابق العلوي الذي يوجد فيه لمراقبة الموظفين والمواطنين كأننا في حديقة الحيوانات وهذا النظام موجود بالقنصلية العامة المغربية بميلانو التي يرأسها حاليا د.محمد بنعلي ذو التاريخ الأسود في الفساد المالي والأخلاقي لما كان قنصلا عاما في التسعينات ببلونيا ، الذي نجري حاليا تحقيقا ميدانيا بشأنه سنطرحه لاحقا ؟؟؟
ولكن ما يدمي القلوب هو الإنتهاك اليومي للسيادة الوطنية للمملكة المغربية من طرف رجال الأمن الإيطالي الذين يدخلون بأسلحتهم للقنصلية كلما دعاهم القنصل العام لذلك ،وغالبا لما يطالب أي مواطن أو مواطنة بحقوقه المدنية !!!!
ولكن الفضيحة الكبرى التي إرتكبها السيد القنصل العام ببولونيا هو حين إستدعى الشرطة الإيطالية بمحل إقامته لمواطنة مغربية كانت تعمل عنده كخادمة إختلفت مع زوجته لما طالبتها بمستحقاتها المادية مقابل الفترة التي إشتغلت عنده فيها !!!!
أما فيما يخص قضية وحدتنا الترابية فهو لم يتحرك لا على المستوى المحلي ولا الجهوي مع السلطات والأحزاب السياسية بالمنطقة التي تدعم بشكل مطلق أطروحة الإنفصاليين الذين يستعدون لفتح مكتب لهم رئيسي بعاصمة الجهة بولونيا ؟؟؟
والبيان التي عممته جمعية العمال المغاربة بايطاليا ببولونيا يوضح بالتفاصيل الخروقات الخطيرة التي تعرفها يوميا القنصلية العامة المغربية ببولونيا !!! لهذا من هذا المنبر الإعلامي ندعو كل فعاليات المجتمع المدني المغربي بكل المدن الإيطالية الحضور وبكثافة يوم الإثنين للإحتجاج وبشكل حضاري لإيصال صوتنا للجهات العلياوللديوان الملكي لإنقاذ كرامة رعايا جلالة الملك محمد السادس !!!

…..يتبع…..

للذكر : الموجة الحمراء يعني يا أيها الأخوة والمناضلين الصادقين الغضب الشعبي من القناصلة والسفير بايطاليا ومن الحكومة ووزير الخارجية ووزير الجالية وجلالة الملك هو الوحيد الذي يمكنه رفع هذا الظلم الكبير الذي عاشته الجالية المغربية بالخارج وتعيشه لحد الآن !!
رعاياك ينادونك ياصاحب الجلالة …

Advertisement

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.