Advertisement

24 ساعة

آخر فرص العمل

الاستطلاعات

كيف ترى مشروعنا الإعلامي؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

نداء لشاهدة عيان رقم 2 إلى جلالة الملك محمد السادس حفظه الله …

Advertisement

إلى الجالية المغربية المحترمة المقيمة بالديار الإيطالية ، أقولها بإفتخار لأني منكم وإليكم جعلني الله لسان صدق لأذوذ عن كرامتكم التي تعفرت بالذل والعار الذي لاقينه من الإرهابيون الإداريون اللذين تداولوا على القنصلية العامة المغربية ببولونيا { إدريس رشدي ومحمد كامل } فوصفوا الجالية الكريمة بجالية أتت من البوادي ومجملهم إرهابيون ويتاجرون في المخدرات تصريحات لازالت في الصفحة الأولى لأكبر الجرائد الإيطالية (RESTÒ del CARLINO ) ولازال التاريخ يعيد نفسه وها نحن أمام كارثة أخلاقية أخرى إرهابي إداري آخر أحل نساء المهجر وتعرضت فتياتنا لهتك الشرف والإبتزاز الجنسي بمعاوينيه نقول جميعا سجل يا تاريخ كرامتنا وشرفنا داس عليهما قنصل فاسد ….أخلاقيا وإداريا عديم المصداقية والضمير الإنساني الوحش في صفة إنسان ولا يرمز للإنسانية بصفة يمثل المملكة المغربية الشريفة ….
ندائي الى المرأة المغربية بالدرجة الاولى لنقول جميعا لا للإنتهاكات لا لسلالة مرضى الشذوذ الجنسي …..لنقول بصوت واحد تبا لمن تجرأ على المس بكرامة وشرف المرأة بالمهجر والمرأة بصفة عامة …. فحن القدوة …فنحن المدرسة الأولى…. إننا نحن نعد شعبا طيب الأعراق…… نحن وراء كل العظماء…. ندائي كذلك الى كل أمهات المغتربات في الوطن الحبيب ……. قولوا جميعا حسبي الله ونعم الوكيل في كل إنتهك عرض وشرف بناتكم …من أجل جواز سفر رمز مواطنة بناتكم …….
أختم ندائي إلى الشاب الوسيم ملكنا الحبيب …..أنصر الحق نأمل من جلالتكم ضرب أيدي السفلة اللذين إنتهكوا شرف بناتك المغتربات يرتعشون من البرد والصقيع من أجل الخبز الحافي وينتهك شرفهم ويغتصبون من أجل رمز المواطنة (جواز السفر) ملتمسنا منكم ياصاحب الجلالة والمهابة إعطاء أوامركم المطاعة للجهات المختصة لدفع الضيم والغبن ورد الإعتبار للمرأة المغربية في المهجر وتمسح عن جباهنا كآبة سنين الغربة ….
جبران فاطمة أم الجالية المغربية كما يلقبونني ها أنذا من جديد أذوذ عنكم يا أبنائي الغالين… ها أنذا من جديد بقلمي الجارح …. أصارع من أجلكم من جديد …… أصارع حظنا الأنكد ولو كان بحرا عجاجا من أجلكم أبنائي صغارا وكبارا …..

يتبع …

Advertisement

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

+ 68 = 73