هؤلاء الحاكمن الفعليين الجدد للعاصمة العلمية ، الفاعلة الجمعوية ووسيطة الدعارة الراقية ومغتصب القاصرات ورئيس مافيا العقار بجماعة أولا الطيب !! وما الدكتور البقالي العمدة المفترض المقبل لمدينة فاس إلا واجهة سياسية لهؤلاء الفاسدين وناهبي المال العام !!

Advertisement

فرحان إدريس…

في الأيام الأخيرة التي تسبق إنتخاب عمدة فاس المقبل ، الدكتور عبد السلام البقالي ، العضو بحزب التجمع الوطني للأحرار ، الرئيس الحالي لجماعة جنان الورد ، إستعرت الحرب الإعلامية الطاحنة بين تحالف حميد شباط وكيل لائحة جبهة القوى الديموقراطية بالجماعة الحضرية من جهة ،ومن جهة ثانية رشيد الفايق المنسق الإقليمي لحزب الحمامة الذي يقود تحالف من سبعة أحزاب ، التجمع الوطني للأحرار، الأصالة والمعاصرة ، الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية ، حزب الإستقلال ، الحركة الشعبية ، التقدم والإشتراكية ، والحركة الإجتماعية الديموقراطية من أجل الظفر برئاسة المجلس الحضري ..
الملقب باهبيل فاس ، نشر فيديو على صفحته الشخصية على الفيسبوك يشتكي فيها من البلطجة والترهيب ، الذي يمارس على المستشارين المنتخبين بالجماعة الحضرية لمنعهم من التصويت عليه من أجل الظفر بعمودية فاس للمرة الثالثة على التوالي ..
الغريب ، أن يشتكي السكليس من أساليب إستعمال البلطجية والعصابات الإجرامية ، وهو أول من أخرجها في مدينة فاس من أجل السيطرة على الكتابة المحلية والوطنية لإتحاد العام للشغالين ، الذراع النقابي لحزب الإستقلال ..
أساليب الترهيب والضرب والجرح الذي مورس على المنافسين له ، سواء في العمل النقابي أو السياسي على الصعيد المحلي والجهوي والوطني جعله يصل لرئاسة الأمانة العامة لحزب علال الفاسي، في إطار السياسة الجديدة التي إعتمدها المحيط الملكي بقيادة المستشار الملكي النافد فؤاد علي الهمة ، وواجهته السياسية أنذاك تحت ضغط هبوب ثورات الربيع العربي ، الأمين العام السابق لحزب الأصالة ، إلياس العماري ، بخلق ودعم الزعامات الشعبوية من أجل مواجهة الخطاب السياسي القوي لعبد إلاه بنكيران الأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية..وكان من بينهم بطبيعة الحال السكليس ..
فحميد شباط ، كان وراء تأسيس مليشيات وعصابات إجرامية معروفة لجميع ساكنة أهل فاس بالإسم واللقب ، في بن دباب ، وعين هارون ، ولبيطا، والبورنيات ، وكريان الحجوي وحي الأمل 45 ، وسيدي بوجيدة ، وباب الفتوح ، التي لم تكن أصلا موجودة في العاصمة العلمية سواء بالمدينة القديمة أو في الأحياء الهامشية الموجودة خارج الأسوار العتيقة التاريخية ..
رشيد الفايق نفسه ، رئيس جماعة أولاد الطيب والنائب البرلماني والمنسق الإقليمي عن التجمع الوطني للأحرار، الذي يقود تحالف سياسي من سبعة أحزاب ورشح لعمودية فاس الدكتور عبد السلام البقالي ، من صنع الأمين العام السابق لحزب الإستقلال ..
والصراع الدائر الحالي بين حميد شباط والمتحكم الفعلي في الشأن السياسي المحلي بمدينة فاس رشيد الفايق تنطبق عليهما القولة المأثورة : البر لا يبلى والديان لا يموت / إفعل ما شئت كما تدين تدان ..
مغتصب القاصرات ورئيس مافيا بجماعة اولاد الطيب يفعل ” بالسكليس ” ما فعله هذا الأخير بالنقابي المحلي لمدينة فاس في أوائل التسعينات، الإطار الكبير الأندلسي، الذي إنقلب عليه في وضح النهار مستعملا أساليب الترهيب و التهديد والبلطجة والعصابات الإجرامية المعروفة ، بكل من حي بن دباب ، وبنسودة ، ولبيطا ، والتي بالمناسبة طوال 12 سنة من تراسه لعمودية منح الإحتكار الحصري لمواقف السيارات المملوكة لمجلس مدينة فاس لعائلة إجرامية مشهورة منحدرة من قبيلة أولاد جامع ..
ولا ننسى ، الإنقلاب الكلي الذي قام به ضد عبد الرزاق أفيلال من أجل إزاحته من الكتابة المحلية للإتحاد العام للشغالين ، مستعملا كل الطرق الملتوية من شراء الذمم والأساليب الإجرامية ، والذي أصيب بعد أشهر بشلل كلي جراء فقدانه كرسي النقابة الأولى بالمغرب ..
السكليس باع كل شيء من القطاع العام لرجال أعمال من القطاع الخاص ، حافلات وكالة النقل الحضري بالمدينة ، هدم معامل صناعية معروفة من أجل بناء عليها تجزئات سكنية حصل على إثرها على مئات المليارات من الدراهم ..
معمل النسيج ، ” كوطيف” الموجود بمنطقة سيدي ابراهيم الصناعية الذي كان يشغل ما يقارب 5000 عامل رجال ونساء نهب كل آلاته وباعها في المزاد العلني ..
ولا نتكلم عن طرد وتشريد المئات من موظفي قطاع الحضري الذين كانون يشتغلون على متن الحافلات ، قطاع الطاكسي الصغير لم يسلم من فكره السياسي المخرب بحيث عمل على توظيف المئات والآلاف كسائقين لديهم سوابق عدلية وجنائية ولا يتوفرون على رخصة حسن السيرة ..
يبقى السوال المطروح ، ماذا سيقدم التحالف السياسي السباعي لساكنة فاس ؟؟ وهل سيستطيع الدكتور البقالي خلق دينامية إقتصادية جديدة تستوعب الآلاف من الشباب ذكور وإناث العاطلين عن العمل؟؟
هل سيحارب الجريمة المنظمة المنتشرة في كل أحياء المدينة ؟؟ وهل سيمنع من عودة سيطرة العائلات الإجرامية على كل الحياة الإقتصادية ؟؟ وهل ستتكاثر دور الدعارة والقمار بكل أحياء المدينة ؟؟ وهل سيتم الإجهاض على كل المساحات الخضراء لتحويلها لعمارات وشقق سكنية ؟؟
لاسيما ، أن الحاكمين الفعليين الجدد للمدينة ، فاعلة جمعوية وسيطة الدعارة الراقية بالمدينة ومغتصب القاصرات ورئيس مافيا العقار بجماعة أولاد الطيب ..
هؤلاء سيتحكمون في تشكيل المكاتب التنفيذية للمقاطعات الستة ، وسيقررون من هو عمدة فاس المقبل !! هل هناك فعلا أمل في وسيطة الدعارة الراقية التي إستغت الهبات النقدية الملكية في حملتها الإنتخابية ؟؟ وأن الجمعية التي تترأسها لم تستطع تقديم وثائق محاسبتية تبرر بموجبه كيف صرفت هذه المبالغ المالية الكبيرة ؟؟ وأنها وضعت الملايين من سنتم في حساباتهم البنكية الشخصية عوض في الحساب البنكي للجمعية ..
وهذه من الحقائق الخطيرة التي وقفت عليها اللجنة الملكية التي بدأت تحقيق ميداني عن الجمعيات التي إستفادت من الدعم المالي ..
ومن الرؤوس التي تم إسقاطها رئيس الشؤون الداخلية بولاية جهة فاس مكناس ، بسبب تواطئه مع رؤساء الجمعيات المتورطة في توزيع الهبات الملكية بشكل لم يصل للفئات الإجتماعية الهشة المعنية بهذه التبرعات السامية ..
ماذا سيعطي المنسق الإقليمي للتجمع الوطني للأحرار المتورط بالصوت والصورة السنة الماضية في جرائم الإغتصاب الجنسي لقاصر؟ وإختطافها لأيام من أجل تغيير أقوالها التي صرحت بها في فيديوهاتها المنشورة على مواقع التواصل الإجتماعي المختلفة ، اليوتوب والفيسبوك والواتساب وتويتر؟؟ ويعد من رؤساء مافيا الكبار بنواحي فاس حيث يمتلك عقارات متعددة وإستثمارات بالديار الفرنسية ، وهو على وشك شراء فندق ضخم بالعاصمة البريطانية ، لندن !!
هل سيستطيع الدكتور عبد السلام البقالي العمدة المقبل المفترض من مواجهة زعماء العصابات الإجرامية المنتشرين في أحياء مدينة فاس ؟؟ والحد من نشاط مافيا العقار والدعارة المشكلة من حزبي التجمع الوطني للأحرار والأصالة والمعاصرة ؟؟
الخلاصة ، لا يمكن إحداث إقلاع إقتصاديي حقيقي على جميع الأصعدة والمستويات بدون أولا تغيير جوهري أساسي : وهو تغيير والي جهة فاس مكناس السيد سعيد زنيبر ، لأنه متورط بشكل كبير في عملية التزوير الواسعة التي حدثت يوم 8 شتنبر التي حرمت الكفاءات والأطر من الفوز بمنصب مستشار في المقاطعات الستة ومن مقاعد في مجلس المدينة ..

يتبع …

للذكر المقال أرسلناه إلى : الديوان الملكي
………………………………رئاسة الحكومة
………………………………الأمانة العامة للحكومة
………………………………وزارة الداخلية
………………………………رئاسة البرلمان المغربي
………………………………رئاسة مجلس المستشارين
………………………………رؤساء الفرق البرلمانية
………………………………وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج..
………………………………وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية المغربية
………………………………الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج
………………………………رئاسة النيابة العامة بالرباط ..
………………………………المجلس الأعلى للقضاء
………………………………مجلس الجالية
………………………………مؤسسة الحسن الثاني لمغاربة الخارج
……………………………….السفارات المغربية بالخارج ..
………………………………السفارات الأمريكية الموجودة في كل من ، الرباط ، وإيطاليا ، وألمانيا
…………………….. وإسبانيا ، وفرنسا وبلجيكا وهولاندا …
………………………….. إلى المنظمة الحقوقية الدولية ..AmnestyInternational
……………………………..مراسلون بلاحدود ..”RSF ”
………………………………(هيومن رايتس ووتش) Human Rights Watch

Advertisement

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.