Advertisement

24 ساعة

الاستطلاعات

كيف ترى مشروعنا الإعلامي؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

هل في علم وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي والمدير العام للمديرية العامة للدراسات والمستندات المعروفة ( بلادجيد ) ما حدث من تزوير للحقائق والمعطيات في ندوة ابريشيا ؟؟ الخفايا والأسرار ؟؟

Advertisement

فرحان إدريس…

لا أحد كان يتوقع من القنصل العام للمملكة المغربية بميلانو ،السيد بوزكري الريحاني أن يشارك في مسرحية رديئة الإخراج في ندوة ابريشيا التي كان عنوانها : ” المغرب قنطرة ثقافية بين دول البحر الأبيض المتوسط والمحيط الأطلسي ” في المنشور المرسل لجميع الجمعيات المغربية المقيمة بجهة لومبارديا ، لكن في مقال * هبة بريس * جاء بأن اللقاء التواصلي مع مستشارين بالمجلس البلدي لمدينة ابريشيا وفعاليات جمعوية إيطالية جاءت للرد على مغالطات جبهة البوليساريو الإنفصالية التي عقدت مؤخرا لقاءات سياسية بمدينة لودي ونقابية مع الكاتب العام للفدرالية العامة للعمال الإيطالية المعروفة ب ( CGIL ) مانتوفا ,,هل المقال مأجور عليه أم لا ؟؟
لاسيما أن المبلغ المالي المتداول هو 200 أورو ، لهذا يطرح السؤال التالي من دفع القنصل العام بميلانو ؟؟ أم الموظف المعلوم ؟؟ الذي ذهب لغاية مدينة تورينو لإستعراض ما يمكنه فعله ضد المدير العام للموقع الخباري ( الشروق نيوز 24 ) نتيجة المقالات التي تحدثت عن أدائه ، لدرجة أنه أتي لمدينة ابريشيا باحثا عنه في المقاهي التي عادة يرتادها كل المساء ,,
ولعل تنظيم الندوة بعنوان * المغرب قنطرة بين البحر الأبيض المتوسط والمحيط الأطلسي * بمدينة ابريشيا وليس بميلانو أو بمدن وبلديات جهة لومبارديا الأخرى كان مقصودا !!
لكن لنعد لأول سؤال يطرحه نفسه بالمقال ؟؟ ، ماذا يعني فصائل البوليساريو ؟؟ هل هناك فصائل للبوليساريو لا يعرفها الشعب المغربي داخل أرض الوطن وخارجه ؟؟
هناك فصيل واحد يتمثل في جبهة البوليساريوالإنفصالية بمخيمات تندوف !! ومن كان وراء جلب صحفي لتغطية الندوة بطريقة توحي بأنها تطرقت لقضية وحدتنا الترابية ومعالم الحكم الذاتي بالأقاليم الجنوبية ؟؟ وتم إختيار أشخاص بعينهم لاهم من المنظمين ولا هم من المدعوين ؟؟ كأن هناك مخطط مرسوم يجري تنفيذه على أرض الواقع ؟؟
من المسؤول عن هذا المخطط الجهنمي القنصل العام بميلانو ؟؟ أم الموظف المعلوم بالقنصلية الذي حرص على الحضور في اللقاء التواصلي محاطا بزبانيته المعروفة بجهة لومبارديا والفينيتو ؟؟ أم هما معا ؟؟
ولماذا تم التعامل بهذه الطريقة المهينة مع المهندس * زهير اليوبي * الذي فعلا يعتبر من الكفاءات المتميزة والطاقات السياسية المغربية الواعدة في المشهد السياسي الإيطالي ؟؟ والمنظمين عموما ولاسيما أحد ممولي الندوة الرئيسيين كالخبير في المعلوميات والكومبيوتر المعروف بمدينة ابريشيا الذي كان أحد شباب مناضلي حزب الطليعة اليساري بإحدى المدن المغربية التي عرفت أشهر المعارك للمقاومة المغربية ضد المستعمر الفرنسي الذي فقد فيها كتبية كبيرة من الجنود لدرجة أنها تعد من أكبر الخسائر التي تعرض إليها .. ؟؟
ممثلي الدولة المغربية بقنصلية ميلانو تعاملوا مع منظمي الندوة كتعامل الإنسان مع الورق حين يدخل لقضاء حاجته في بيت الراحة ، ألم يفكروا في موقف الإيطاليين المشاركين سواء السياسيين منهم أو الجمعويين حين يعلموا ما جرى وراء ظهورهم يوم السبت الماضي ؟؟
أليس تعتبر هذه إهانة كبيرة للإيطاليين الذين شاركو في لقاء ابريشيا ؟؟ حين يعلمون أنه تم إستغلالهم لأغراض سياسية بحتة ؟؟
معلوم أن أي قنصل عام للمملكة بالخارج حسب إتفاقية جنيف لا يمكنه القيام بأي أنشطة سياسية بدول المهجر والإقامة ،وبالتالي يتم اللجوء غالبا لمهاجرين مغاربة بالخارج يمكن التحكم فيهم عن بعد طوال الليل والنهار ، أو يسهل الضحك عليهم بإسم الشعار الخالد * الله الوطن الملك * لتنظيم أنشطة سياسية من هذا النواع ، وبالتأكيد منظمي اللقاء التواصلي ببريشيا ليسوا من هؤلاء ، نختلف معهم في أمور كثيرة ، والإختلاف سنة من سنن الحياة ، ولكن يبقوا كفاءات مغربية متميزة ,,,
وكما هو معروف الإختلاف لا يفسد للود قضية !!
ما ينقصهم فقط هو كيفية التعامل مع ممثلي الدولة المغربية الذين في أغلب الأحيان يقضون أربع أوخمس سنوات ، ويدخلون لأرض الوطن أو يعينون بدول أخرى ,,ويبقى أفراد الجالية المغربية بالخارج في مكان إقامتهم بدول المهجر والإقامة ,,كم من سفير وقنصل عام وموظف معلوم مر على أفراد الجالية المغربية بالديار الإيطالية ؟؟
تتغير الوجوه والشخصيات , لكن يبقى نفس المنهج وتطبق نفس السياسة , إختراق ما أمكن الفعاليات لمغاربة العالم , وتشتيت أي جمعية أومجموعة من النشطاء سواء كانوا فعاليات جمعوية أو حقوقية أو إعلامية يتميزون بإستقلالية القرار في تنظيم الأنشطة دون التنسيق مع ممثلي الدولة المغربية بالخارج ,,,,
ولهذا يحرصون طلية فترة وجودهم في مناصبهم بالقنصليات والسفارات المغربية بالخارج إستعمال المهاجرين المغاربة كورقة لتحقيق أهدافهم الشخصية والترقي في الوظيفية العمومية والمناصب العليا !!
وهكذا تجدهم يحرصون على إذكاء الفتنة والصراع بين الفعاليات الجمعوية والحقوقية والإعلامية والسياسية ، لأن شعارهم دائما : ( سياسة فرق تسود ) يفضلون التعامل مع من يحسن تطبيق سياسة القطيع الواحد ، لا صوت يعلى فوق صوتهم !! وهم الذين يفهمون أكثر من نشطاء مغاربة العالم !!


أليس كان الأولى إخبار مهندس المعلوميات زهير اليوبي بالأهداف الخفية للندوة ؟؟ وليس إستعماله كما يقال بالدرجة العامية : ( كالأطرش في الزفة !! ) ووضع مهاجر آخر لا يقيم بمدينة ابريشيا في الواجهة الإعلامية للندوة ؟؟
الغريب أنه من كواليس اللقاء التواصلي , أن الموظف المعلوم لم يأتي لتناول الغداء بمطعم سلطان مع إثنين من مرافقيه المعروفين ، أتوا متأخرين بساعات ، وواحد منهم ذهب للقاء مهاجرين مغاربة بمدينة فيرونا وريجيو إيمليا , هل نحن أمام التحضير لندوات أخرى على شاكلة ندوة ابريشيا ؟؟ وماذا يطبخ الموظف المعلوم في الخفاء ؟؟ وهل هناك تمويل من الإدارات المركزية بالرباط لتنظيم هذه الندوات ؟؟ أم لا ؟؟ وما حجم الأموال التي رصدت للرد على تحركات إنفصاليي البوليساريو بالديار الإيطالية ؟؟
إلا متى ؟؟ سيبقى ممثلي الدولة المغربية بالخارج الدبلوماسيين منهم والمكلفين بالقضية الوطنية يتصرفون بسياسة رد الفعل على تحركات إنفصاليي البوليساريو بدول الإتحاد الأوروبي ؟؟
مع الأسف ، إذا بقيت نفس السياسة التي تنهجها وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي والإدارة المعلومة فيما يخص قضية وحدتنا الترابية سنرى لا حقا مشهد إحراق العلم المغربي بالأقاليم الجنوبية كما حدث في الأيام الماضية بالعاصمة الفرنسية باريس ..
وفي الأخير , ليكن في علم الجميع أنه تم توجيه الدعوة بشكل مباشر للمديرالعام الإخباري * الشروق نيوز 24 * من طرف القنصل العام بميلانو يوم 12 أكتوبر للقيام بتغطية إعلامية للندوة ، لكن بعد إستشارة العديد من الأصدقاء بأرض الوطن وبإيطاليا أتخذ القرار بعدم الحضور للندوة لأنه كانت تفوح رائحة كريهة من كواليس تحضيرات اللقاء التواصلي ,,,
ونختم بنداء لإخواننا من نشطاء مغاربة إيطاليا والعالم عموما لا سيما أولئك الذين لا يحبوننا ويشتمون فينا ليل نهار، ويقذفوننا بكل أنواع السب والشتم بمختلف توجهاتهم نقول لهم أولا وأخيرا : ( الله يسامحكم ) ولكن تمعنوا في هذه المقولة :
“إذا إضطرتكم الظروف لبيع قلمكم وصوتكم ، فاحرصوا على الأقل ألا تبيعوا ضميركم وعقولكم .. وتصبحوا بوقا تدافعوان فيه عن الفساد والمفسدين و الظلم والظالمين..”

يتبع….

للذكر المقال أرسلناه إلى : الديوان الملكي

…………………..رئاسة الحكومة
……………………الأمانة العامة للحكومة
……………………رئاسة البرلمان المغربي
……………………رئاسة مجلس المستشارين
……………………رؤساء الفرق البرلمانية
……………………..الأمانة العامة للأحزاب السياسية المغربية
…………………….وزارة الشؤون الخارجية والتعاون
……………………..وزارة الجالية وشؤون الهجرة
……………………….وزارة العدل والحريات العامة ..
……………………المجلس الوطني لحقوق الإنسان
…………………………..مجلس الجالية المغربية بالخارج
……………………مؤسسة الحسن الثاني لمغاربة الخارج

Advertisement

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 + 1 =